التعريفات - #الولايات المتحدة الأميركية

الخبراء الأميركيون يميلون لتصديق الرواية الروسية حول إسقاط الدفاعات الجوية السورية لما يقارب الـ 70 صاروخاً من الصواريخ الـ 105 التي أطلقتها الولايات المتحدة وحلفاؤها على سوريا في إطار عدوانهم الثلاثي، وذلك استناداً لمصادر هؤلاء الخبراء داخل قيادات البنتاغون.

المصدر الروسي الذي يكشف لوكالة نوفوستي عن تخطيط بدعم أميركي لإنشاء إقليم انفصالي في جنوب سوريا، ربما تعوّل عليه إسرائيل التي تنتقل مساعيها من الحزام الأمني لحماية الحدود إلى إقليم مستقل يخوض معاركها بالوكالة ضد إيران. لكن إدارة ترامب قد تجد فيه ضالتها لابتزاز الأموال الخليجية في دعوتها دول عربية للمشاركة في الحرب ضد سوريا.

عشية العدوان، حرضت فورين بوليسي صقور البيت الأبيض على المضي بشن حرب على سوريا إذ ".. ينبغي على (الرئيس) ترامب القيام بعمل عسكري كبير إذا قرر تنفيذ ضربة (عدوان) ثانية إلى سوريا .." بالإشارة إلى العدوان الأول على مطار الشعيرات، نيسان 2017. وزادت النشرة واسعة النفوذ أن الولايات المتحدة "..بحاجة لشن هجوم واسع يستهدف عدة أهداف في سوريا".

ثلاث عشرة دقيقة تختصر الصراع في المنطقة وعليها، تستقرئ الأحداث وتلقي الضوء على التحولات في النظام العالمي وانعكاساتها على المنطقة. من سوريا، قلب المنطقة وساحة صراعاتها، وصولاً إلى السعودية وما سيواجهها، وما بينهما الدول الإقليمية الوازنة لا سيما تركيا وإيران. أبرز التحديات والسيناريوهات في مرحلة أفول "دولة" داعش ومجيء ترامب. كيف سيكون عام 2018؟

وزارة الخارجية الفرنسية تعلن أن ممثلين عن فرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا والسعودية والأردن سيجتمعون في باريس غداً الخميس من أجل إحياء الجهود نحو حل سياسي للأزمة السورية.

الاهتمام الإسرائيلي بالموقف الأميركي من الاتفاق النووي مع إيران والضغط نحو الانسحاب منه ترافقا مع القلق من الدور التي تؤديه دول الاتحاد الأوروبي في إبقاء هذا الاتفاق.

الرئيس دونالد ترامب هاجم أمس بشدة الاتفاق النووي "المجنون" مع إيران ووصفه بالكارثة. وفيما كان الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون يقف بجانبه، ترامب حذّر طهران، باللغة التي توائمه، بأنها ستواجه مشاكل عويصة وستدفع أثماناً "لم يسبق ان كانت"، إذا هددت الولايات المتحدة وحاولت إعادة تفعيل برنامجها النووي – وكأن انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق هو حقيقة ناجزة. بالتأكيد يمكن لبنيامين نتنياهو ان يستمتع بالخطاب المتشدد لترامب، لكن هل هذا يعني ان رئيس الحكومة يمكنه الركون والنوم على سرير وثير؟ ليس تحديداً.