التعريفات - #بثينة_شعبان

بعد الانتصارات التي فاجأت الأعداء وأثلجت صدور الأصدقاء، لا بدّ من البناء عليها وتعزيز ثقافة وطنية تفخر بكلّ منتج وطني، وتأبى على نفسها التمجيد بالأجنبيّ أو السير في ركابه ،لأن منتجاتنا الوطنية متجذرة بقيم أثبتت جدارتها وأنها تستحق الحياة العزيزة الكريمة.

منذ انعقاد قمة بوتين وترامب في هلسنكي في 16 تموز الجاري والحوارات وتصريحات الرئيسين والأطراف الأخرى تلفت الانتباه إلى جدول أعمال القمة وتساعد على استنتاج ما جرى فيها وما جرى بعدها وما هو المتوقع أن يجري في المستقبل القريب والمتوسط.

الاستمرار في المسار الذي درجنا عليه منذ خمسين عاماً لن يغيّر من المعادلة في شيء، إذ لا بدّ من إعادة قراءة تاريخنا قراءة نقدية صريحة وكاشفة لنعترف على الأقل أن بعض ما وصلنا إليه اليوم هو من صنع أيدينا ولنضع النقاط على الحروف في المسائل الوجودية التي لا بدّ لنا من مواجهتها اليوم وإلا فإن الوقت سيكون متأخراً غداً.

إذا كان هناك من درس جوهريّ وحقيقيّ أفضت به هذه السنوات العجاف التي مرت على السوريين؛ فهو أنّ البقاء للأوطان، وأنّ الحروب استهدفت هذه الأوطان بغضّ النظر عن مصير أفرادها ومجموعاتها البشرية.

يضع الرئيس الأميركي دونالد ترامب العالم برمّته على مفترق طرق وسط تساؤلات عما إذا كانت أوروبا قادرة على اتخاذ خط مستقلّ لنفسها عن السياسة الأميركية.

في عام 2005 اجتمعتُ في مقرّ وزارة الخارجية الأميركية بواشنطن مع السيد وليم بيرنز، مساعد وزير الخارجية الأميركي في حينها، وكان معه إليوت أبراهام، الذي كان المتحدث الأساسي في بداية اللقاء، حيث أخذ يكيل التهم لسوريا ودورها في التدخل بالشأن العراقي ضدّ القوات الأميركية هناك. وبعد أن سرد بعضاً ممّا في ذهنه، استوقفْته وقلت له، قبل أن تكمل هذا السرد أودّ أن أقول لك إنّ ما تقوله لا علاقة له بحقيقة الأمور أبداً، وإنّ الواقع ينفي كلّ ما ورد على لسانك. فتوقّف عن الكلام ونظر إليّ نظرة متأملة ثم قال، وبكلّ ثقة: وما هي أهمية الحقيقة؟ ومن يُعير لها وزناً؟ المهمّ هو ما يعتقده الناس ويصدّقونه!!!

المستشارة السياسية والإعلامية للرئاسة السورية تؤكد في تصريح لها أن منظومة الدفاع الجوي السورية أثبتت أنها أذكى من صواريخ واشنطن وحلفائها في عدوانهم الثلاثي على سوريا مؤخراً، وتشدد على أن ضربات التحالف الغربي "لم ولن تثير الخوف في نفوس الشعب السوري".

الردّ الحقيقي على عدوانهم واحتلالهم ومحاولاتهم لتصفية القضية الفلسطينية والاستهانة بالعرب والعروبة، هو المزيد من العلم والمزيد من المعرفة وتطوير قدراتنا المعرفية ودفاعاتنا الجوية ومختبراتنا وإنتاج كلّ ما من شأنه أن يؤمّن حاجات أجيالنا من دون الحاجة إليهم.

المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية السورية الدكتورة بثينة شعبان تقول إن بلادها لا تخشى الحرب وستكون مستعدة لها إن وقعت، مؤكدة أن سوريا وروسيا اتخذتا استعدادات بعد العدوان الأخير على مطار تيفور، وأن دمشق وحلفاءها في حالة تأهب، وأن إسرائيل هي المؤجج الرئيس للعدوان ضد سوريا.

منذ زيارة الرئيس ريتشارد نيكسون إلى الاتحاد السوفياتي في العام 1972 وحتى تفكيك الأخير في أوائل التسعينيات، وهم يعتمدون أساليب الترغيب والترهيب للخلاص من هذا المنافس الذي أثبت قوته وجدارته وجذبه لكثير من الدول والملايين من شعوب الأرض، وطوال تلك الفترة اصطفّت مشايخ الأعراب في السعودية والخليج وتركيا مع قوى البغي والعدوان والنهب الغربية بخنوع مستدام منذ ذلك الحين.

الدكتورة بثينة شعبان المستشارة السياسية والإعلامية في الرئاسة السورية تؤكّد للميادين أنّ ما يبثّه الغرب مؤخراً هو تهويل إعلامي ضد سوريا.

لقد كتبنا حين قصف الأميركيون الرّقة أنّ الهدف هو التطهير العرقي وتهجير أهلها العرب، وذلك قبل أن يعلن طلال سلو ذلك مؤخراً بالصوت والصورة. واليوم نقول إنّ هدف هذه الحملة الإعلامية الكونية حول الغوطة الشرقية هو إبقاء العصابات الإرهابية لعملاء إسرائيل في الغوطة ليحقّقوا حلم مشغّليهم الصهاينة بقصف العاصمة دمشق وقتل المزيد من السوريين خدمةً لمخططات الولايات المتحدة وإسرائيل وحكّام دول الخليج، والذين استهدفوا سوريا بهدف إلغاء موقعها وموقفها المقاوم، والذي هو اليوم الضمانة الوحيدة لإعادة انبعاث المقاومة والصمود على امتداد الجغرافية العربية.

وزير الخارجية الإيراني يدعو خلال كلمة له من موسكو، إلى البدء بالعمل الجماعي المشترك لحل مسألة الإرهاب والتطرف، ونظيره الروسي يقول إن على واشنطن أن تكف عن اللعب بالنار في سوريا لتحقيق مكاسبها الآنية، والمستشارة السياسية والإعلامية للرئاسة السورية بثينة شعبان تعتبر أن بعض الدول مثل اسرائيل وغيرها تريد قضم الاراضي السورية واحتلالها.

قرأتُ وراقبتُ وسألت وحاورتُ زميلاتي وزملائي، وفهمتُ أنّ مجرّد وجودنا على هذه الأرض يعتبره البعض تهديداً لهم، حتى وإن لم نقم بأيّ حركة، وأنّه لا يطمئنهم شيء في الوجود سوى أن يرونا جثثاً هامدة لا حراك فيها، ولا قدرة لها على اجتراح أيّ فعل من أجل حياة حرّة كريمة. حين وصلتُ إلى قناعتي هذه بعد سنوات من طفولة حائرة تحاول أن ترسي على برّ في هذا الوجود العاصف بنا جميعاً والمربك للكبار والصغار على حدّ سواء، حينها قرّرتُ ألّا أخاف..

المستشارة السياسية والإعلامية في الرئاسة السورية بثينة شعبان ترفض عبر الميادين الاتهامات الإسرائيلية لإيران بإسقاط طائرة الأف 16 ووصفتها بالفارغة.

الانتخابات الأميركية الأخيرة، والأحداث المتسارعة التي تلتها بدأت تكشف عمق عيوب هذا النظام الأميركي، والغربي، وهشاشته من الداخل. وفي الحقيقة فإن وصول ترامب وهيلاري كلينتون كمرشحين عن الحزبين الجمهوري، والديمقراطي في الولايات المتحدة هو بحدّ ذاته تعبير عن أزمة النظام في الولايات المتحدة لأن معظم الذين صوتوا لترامب قد فعلوا ذلك لسبب جوهري أنهم لا يريدون وصول داعية الحرب والعدوان هيلاري كلينتون.

المستشارة السياسية والإعلامية للرئاسة السورية بثينة شعبان تقول إن قرار ترامب بشأن نقل السفارة إلى القدس جاء برضى الرجعية العربية، والناطق باسم كتائب حزب الله العراق يقول إن على ترامب أن يدخر جهده لنقل جنوده من المنطقة.

المستشارة السياسية للرئيس السوري بثينة شعبان تقول إن التحالف الدولي بقيادة واشنطن دعم الجماعات المسلّحة بدل مكافحة الإرهاب وتشدد على ضرورة لعب الصين دوراً فاعلاَ في إعادة إعمار سوريا.

المستشارة السياسية والإعلامية للرئيس السوري بثينة شعبان تلتقي وزير الخارجية الصينية وانغ يي وتعرب عن اهتمام بلادها بمبادرة "الطريق الواحد والحزام الواحد" الصينية.

المستشارة السياسية للرئاسة السورية بثينة شعبان تعلن استعداد دمشق للحوار مع كلّ من يؤمن بالحل السياسي للأزمة، وترى أن نجاح مؤتمر الحوار الوطني السوري المرتقب يعتمد على إدراك المعارضة أنه حان الوقت لوقف العنف.

المزيد