التعريفات - #تركيا

صعّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وتيرة تهديداته باتجاه منطقة عفرين في شمال سوريا، وأوحى أن أصبع الجندي التركي باتت على الزناد وتنتظر بفارغ الصبر الأمر العسكري من القيادة بتحديد ساعة الصفر للهجوم وحسم المسألة التي طالما شكلت هاجساً مؤرقاً للساسة الأتراك.

حشود تركية لاجتياح عفرين، وأردوغان يلوم دول الناتو ويطالبها بموقف واضح من نية واشنطن تشكيل قوة حدودية في سوريا من المقاتلين الكرد.

سينتقل الاهتمام على صعيد الأزمة السورية هذا العام من الميدان العسكري إلى الميدان الدبلوماسي. رأينا كيف انخرط الثلاثي الروسي والتركي والإيراني عام 2017 في رعاية حل دبلوماسي وسياسي للأزمة السورية. هذا التلاقي لم يلغ التباين في المصالح والأهداف، فلكل جهة رؤيتها الخاصة. ما هي الاختلافات الحقيقية بين الأطراف الثلاثة وكيف ستنعكس عام 2018 في ما يتعلق بالحل النهائي؟ الجواب مستمد من مقابلة مع ديميتري وترينين، مدير معهد كارنيغي في موسكو، ضمن ملف "2018.. المخاض العسير".

وزارة الخارجية السورية تدين قيام التحالف الأميركي بإنشاء ميليشيا مسلحة في شمال شرق البلاد، وتؤكد عزم الجيش السوري على إنهاء أي شكل للوجود الأميركي على الأراضي السورية.

التصعيد التركي ردّاً على تقدّم الجيش السوري وحلفائه في إدلب، يشي بأن أنقرة تراهن على الاحتفاظ بجبهة النصرة أملاً بالاستناد إليها لتحقيق مكاسب خاصة في الأراضي السورية وقت "عملية السلام". لكن هذا الأمر قد يدفع إلى تراجع تركيا خطوة عن تفاهمات سوتشي وآستانا، والتحرّك خطوتين نحو مجموعة جنيف.

المنطقة إلى أين؟

الموقف الهشّ الذي تمخّضت عنه قمّة منظمّة التعاون الإسلامي الطارئة في اسطنبول ليست إلا ورقة قوّة لدى المشروع الصهيو ـ أميركي، تقابلها ورقة ضعف تمثّلت في رفع السقف من قِبَل محور المقاومة والتلويح بالذهاب إلى أبعد مما قد يخطر على أذهان أصحاب الرؤوس الحامية، وهذا يعني استمرارية الصراع بدرجات أشدّ ضراوة وعلى شتّى الجبهات في حرب يسعى الجميع إلى تقليل خسائره الإجمالية قبل الإعلان عن نهايتها التي لا تبدو قريبة، لأنه على ضوء نتائجها النهائية يُعاد رسم خارطة توازن القوى اقليمياً ودولياً، كما يُعاد صوغ النظام العالمي برمّته.

سحب التجربة الكردية العراقية على تركيا يكشف بدوره تغيّرات مهمة في الاستراتيجية الأميركية للمنطقة، ففي حين تدافع واشنطن عن وحدة الدولة العراقية وترفع بطاقة حمراء لاستفتاء استقلال الأكراد هناك، فإنها، في المقابل تحوّل حزب العمال الكردستاني إلى جيش وتحدد له حدود دولة في سوريا (مع قابلية للتمدد)، وهو ينتج بالضرورة أشباح المشابهة بين حال عراق صدام تسعينيات القرن الماضي وتركيا إردوغان الحالية.

الجيش السوري وحلفاؤه في محور المقاومة يستعيدون السيطرة على معظم ريف حلب الجنوبي الشرقي، و"غرفة عمليات أهل الديار" التابعة للجماعات المسلحة في أعزاز بريف حلب الشمالي تستهدف معسكر كفر جنة ومعرستة الخطيب الخاضعة لسيطرة "وحدات حماية الشعب" في عفرين.

غضب تركي وروسي وسوري من القرار الأميركي بتشكيل قوة عسكرية بقيادة قوات سوريا الديمقراطية شمال شرق سوريا.

المسائية

المسائية

نائب وزير الخارجية السورية فيصل المقداد يؤكد أن الخطوة الأميركية الأخيرة بشأن إنشاء قوة أمنية سورية حليفة لواشنطن على الحدود مع تركيا والعراق ستفشل ويشير إلى أن رسالة دمشق قد وصلت إلى من يعنيهم الأمر في هذا الإطار.

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يتّهم الولايات المتحدة بتدريب قوة حدودية سورية تتضمن مقاتلين من الكرد ويتوعد بسحق القوة قبل أن تولد.