التعريفات #حزب_العدالة_والتنمية

ديموقراطية إردوغان.. نهاية عسكر أتاتورك والسلطة للسُلطان

الأوساط السياسية والإعلامية ستستمر في الحديث عن سيناريوهات مُثيرة، لكنها ستبقى ناقِصة طالما أن إردوغان رفض أكثر من اقتراح تقدّمت به أحزاب المعارضة لتشكيل لجنة برلمانية للكشف عن جميع خفايا وأسرار محاولة الانقلاب الفاشل.

مبادرة جزائرية للحلِّ في ليبيا ومصر تحذر بعد إقرار البرلمان التركي إرسال قواتٍ عسكريةٍ

البرلمان التركي يوافق في جلسةٍ طارئة على طلب الرئيس التركي بإرسال مقاتلين إلى ليبيا، و"الوفاق" تشكر تركيا على القرار، فيما اعتبرت واشنطن أن "التدخل الأجنبي يعقّد الوضع"، وسط انباء عن استعداد الجزائر لطرح مبادرة لحل الأزمة الليبية.

تركيا عام 2020.. انتظروا المفاجآت

مع استمرار الحديث والرهان حول احتمالات التدخل العسكري التركي المباشر في ليبيا، يبدو واضحاً أن عام 2020 سيكون مليئاً بالمفاجآت "الإردوغانية" التي اعتادها الجميع في المنطقة والعالم وعلى الأصعدة كافة، السياسية والعسكرية والاقتصادية والثقافية والنفسية.

رهانات داوود أوغلو بوجه إردوغان.. تغيير قواعد اللعبة

في خطاب أحمد داوود أوغلو وبرنامج حزبه الوليد نرى تصوّراً جديداً، يحاول أن يتجاوز خطاب إردوغان ومُمارساته. حزب مُستقبل تركيا يُقدَّم نفسه اليوم بديلاً استراتيجياً أكثر من كونه بديلاً حالياً وجاهزاً.

أوغلو يطلق حزباً يعارض "عبادة الشخصية"

رئيس الوزراء التركي السابق أحمد داود أوغلو الحليف السابق لرجب طيب إردوغان يطلق حزباً جديداً تحت اسم "حزب المستقبل قال إنه يهدف إلى معارضة سياسة "عبادة الشخصية".

بعد إطلاقه حزبه الجديد.. داود أوغلو يدعو لإصلاح شامل في تركيا

رئيس وزراء تركيا السابق أحمد داود أوغلو يتهم الرئيس رجب طيب إردوغان بتكبيل تركيا بقيود احتكار السلطة والأزمة الاقتصادية ومناخ الخوف، ويدعو إلى إصلاح شامل للنظام السياسي في البلاد.

إردوغان والسيسي.. صراع الدور والموقع والقنوات المائية

أراد أسلاف السيسي أن ينافسوا أسلاف إردوغان لذا عمدوا إلى حفر قناة السويس عام 1869 ليقولوا للجميع إن مصر لا تقلّ أهمية عن تركيا. الأخيرة تربط بين البحر الأسود وبحر مرمرة، فيما باتت الأولى تربط بين البحر المتوسط والبحر الأحمر.

وزير الخارجية التركي الأسبق يؤكد أن البلاد تتجه نحو نفق مظلم

حذّر وزير الخارجية التركي الأسبق علي باباجان من مخاطر حكم الرجل الواحد، وقال إنه يتطلع إلى تشكيل حزب سياسي جديد نهاية العام. وأكد باباجان في أول ظهور إعلامي له بعد إستقالته من حزب العدالة والتنمية أن تركيا وبسبب غياب الديموقراطية تتجه نحو نفق مظلم.

وزير الاقتصاد التركي السابق: تركيا في نفق مظلم

نائب رئيس الوزراء التركي السابق يحذّر من مخاطر "حكم الرجل الواحد"، ويتطلع إلى تشكيل حزب سياسي جديد بنهاية العام الجاري.

التحالف التركي-القَطري وحسابات إردوغان العقائدية

يرى إردوغان في نفسه زعيماً للإسلام السياسي بنسخته الإخوانية باعتباره تربّى على هذا الفكر على يد زعيمه نجم الدين أربكان، قبل أن يتمرَّد عليه ويقوم بتأسيس حزب "العدالة والتنمية" عام 2001.

في تركيا.. العاطلون عن العمل قنبلة موقوتة

في ظلّ حُكم حزب العدالة والتنمية تشير البيانات إلى أنه من بين كل 100 خرّيج جامعي هناك 26 عاطلاً عن العمل. فهل سيُدرِك حزب العدالة والتنمية الخطر المُحدِق به وبتركيا؟ أم أن هناك شارعاً آخر سينتفض كبعض شوارع بلدان الشرق الأوسط؟ خصوصاً أن أميركا بدأت مؤخراً حرباً نفسية على إردوغان وعائلته، وطلبت رسمياً الكشف عن حساباتهم المصرفية في سبع دول.

استقالة أحمد داوود أوغلو من حزب "العدالة والتنمية"

رئيس الوزراء التركي السابق أحمد داوود أوغلو يعلن استقالته من حزب "العدالة والتنمية" الحاكم.

أزمة داخل الحزب الحاكم في تركيا وتوجه لعزل داوود أوغلو بعد انتقاده لإردوغان

أزمة داخل حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم وسط توجهات إلى عزل 4 أعضاء في الحزب وجهوا انتقادات للرئيس رجب طيب إردوغان، ومن بين هؤلاء رئيس الحكومة السابق أحمد داوود أوغلو.

الديمقراطية على النمط التركي: حزبٌ يطرد زعيمه!

انعدام الديمقراطية والقضاء على استقلالية القضاء التركي، الذي تقول عنه المعارضة إنه يصدر أحكامه وفق تعليمات الرئيس إردوغان، الذي يسعى عبر المحاكم للتخلص من جميع معارضيه، وقد يلحق بهم داوود أوغلو ومن هم في فلكه، التي تذكّر بمقولة سابقة لإردوغان، الذي وصف فيها الديمقراطية عام 1997 بأنها "وسيلة لا هدف"، وشبّهها بالقطار، وقال "سننزل منه عندما نصل إلى المحطة التي نريدها".

مسؤول تركي يكشف عن نية حزب العدالة والتنمية بطرد أوغلو و3 نواب

مسؤول تركي يكشف عن أن حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا يريد طرد رئيس الوزراء السابق أحمد داوود أوغلو و3 نواب في البرلمان من الحزب

العدالة والتنمية: أردوغان في وضع لا يحسد عليه؟

يراهن الكثيرون على التدابير التي سيتخذها الرئيس أردوغان لمواجهة الهجمات اللاحقة التي سيشنها أعداؤه طالما أنه يملك كل أدوات السلطة باستثناء أصوات الناخبين، وأثبتت الاستطلاعات أن غالبيتهم قد سئموا من سياسات أردوغان الداخلية والخارجية.

الرفيقان العدوان إردوغان وغول

لم يفاجئ وزير الاقتصاد السابق علي باباجان أحد عندما أعلن استقالته من حزب العدالة والتنمية وهو عضو فيه منذ تأسيسه عام 2001 حيث شغل العديد من المناصب في الحكومات السابقة ومنها وزير دولة ثم نائب رئيس وزراء ووزير اقتصاد ولفترة قصيرة وزيراً للخارجية. وجاء الإعلان هذا بعد المعلومات التي تحدثت عن استطلاعات للرأي أجراها باباجان تبين فيها أن 18% من الذين يصوتون عادة للعدالة والتنمية يتمنون ميلاد حزب جديد ينقذ البلاد من المشاكل التي تعاني منها داخلياً وخارجياً خاصة في المجال الاقتصادي وهو الموضوع الذي يختص به باباجان المعروف عنه علاقته الواسعة مع الأوساط المالية العالمية والأمريكية منها بالذات.