التعريفات - #حزب_الله

ما جرى ويجري في سوريا من إرهاب هو الآن قيد التوجّه نحو البلدان التي ساهمت فيه، بل وحسب رأي الكثير من الأجهزة الاستخباراتية سيكون أشدّ وربما سيُطيح بالكثير من الرؤوس، ومن الأنظمة خاصة في تركيا، والسعودية، إذ هما اليوم أمام ما يُعرَف بدولة الإسلام "العراق والشام"وجهاً لوجه. إنها على أبواب تركيا، بعد أن حوصِرَت في حيّزٍ من إدلب، وإذا فشلت تركيا في تطبيق ما تم الاتفاق عليه مؤخراً في سوتشي بين الرئيسين بوتين وإردوغان فإن كل الإرهابيين سيفرّون إلى تركيا، وإن رفضت دخولهم، فسيتوجّهون إلى مقاومتها لأنهم يصبحون بين ناريين أحلاهما مرّ، كما يقول المثل العربي.

ورَحَلت أمّ المقاومة وينبوع حنانها، المرأة التي دأبت طيلة 80 عاماً سعياً ومُثابرة وجهاداً ومقاومة لرفع راية النصر بيدها من دون كَلَل أو مَلَل، نصراً للحقّ على الباطل أو كما قالت يوماً "طالما في ظلم طالما هيدي المقاومة موجودة".

توازن الردع على أهميّته ليس وحده مصدر القلق الذي يجتاح الإسرائيليين هذه الأيام، إذ ثمّة مصدر آخر داخلي للقلق يعصف (بإسرائيل) منذ أكثر من شهرين على خلفيّة ناقوس الخطر الذي دقّه مفوّض شكاوى الجنود في جيش الاحتلال الإسرائيلي، اللواء احتياط إسحاق بريك، والذي أصدر تقريراً رسمياً بقيت تفاصيله سرّية، حذّر فيه، بحسب ما سُرِّب منه، من عدم جهوزية الجيش الإسرائيلي للحربِ، ولا سيما ذراع البرّ فيه.

قد يتبادر إلى ذهن البعض عندما نسأل إن كان حزب الله بات فعلاً أقوى من " إسرائيل" إنّنا نقوم بعملية رفع معنويات أو رسم معالم بروباغندا بأبعادٍ عاطفيةٍ عندما يتبيّن للقارىء أنّ حزب الله بات فعلاً أقوى من " إسرائيل".

الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله يقول إنه كان للحاجة أم عماد مغنية دور تأسيسي في العمل المقاوم المؤسساتي والمنظم، مشيراً إلى دور الراحلة الاستثنائي وحضورها القوي بعد استشهاد الحاج عماد، ويتطرق إلى تصريحات الرئيس الأميركي الأخيرة قائلاً إن مطالبة ترامب الدول الغنية بالدفع مقابل الحماية تذكّر بوصف الإدارة الأميركية بأنها "ناهبة الشعوب".

تخشى إسرائيل تعاظم قوّة محور المقاومة بعد فشل ما تم التخطيط له في أروقة الاستخبارات الاقليمية والدولية لتكون إسرائيل اليوم أمام معادلة استراتيجية جديدة تبدأ من التموضع الاقليمي الجديد الذي فرضه حلفاء سوريا، مروراً بتعاظُم قوّة حزب الله وتراكُم الخبرات القتالية التي ستكون حاضرة وبقوّة في أية مواجهة مقبلة مع دولة الكيان.

لبنان يشيّع "أم عماد" مغنية والدة القائد العسكري لحزب الله الشهيد عماد مغنية والشهيدين جهاد وفؤاد وجدة الشهيد جهاد مغنية. ونائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم يؤكد أنها "شكلت جزءًا لا يتجزأ من دعائم المقاومة".

آمنة سلامة: أم الشهداء وصوت المقاومة

آمنة سلامة: أم الشهداء وصوت المقاومة

قلق إسرائيلي من تعاظم قدرات حزب الله

يستمر الانشغال الإسرائيلي بمواجهة تعاظم قدرات حزب الله وهو ما قوبل بتأكيد خبراء أن الحزب يمثل اليوم تهديداً لم تشهد إسرائيل مثيلاً له من قبل، محذرين من المبالغة في التهويل عليه لأن اسرائيل قد تدفع ثمناً باهظاً جداً في أي مواجهة مقبلة معه.

"أم عماد" مغنية. والدة لثلاث شهداء، بينهم القائد العسكري لحزب الله، وجدة لشهيد. رحلت عن ما يقرب 80 عاماً، وبقيت أيقونة لأمهات المقاومين.

من حيث اتهم نتنياهو حزب الله أنه يخزن اسلحة ويستخدم المدنيين دروعا بشرية ويستهدف المطار نقدم لكم هذه الحلقة من ندوة الاسبوع وتحديدا من ملعب نادي العهد الرياضي الى هنا ايضا، نظمت وزارة الخارجية اللبنانية جولة للسفراء المعتمدين والبعثات الخارجية في لبنان لمعاينة هذا المكان عن كثب. لم يرَ السفراء طبعاً ولم يلحظوا أي حركة مريبة أو أيّ شيء متخيَّل مما ادعاه نتنياهو في خرائطه المزعومة. تروح وتجيء مخيّلة إسرائيل وحلفائها علّها تُفرز وقائع جديدة لتغيير المعادلات الميدانية والعسكرية، سواء في سوريا أو في لبنان بهدف ضرب المقاومة وداعميها. تستفيد حكومة نتنياهو من الدعم الأميركي المطلق لها ومن تقاربها مع بعض العرب لتحقيق هذا الهدف، وتعتمد أسلوب التهويل والبروباغندا. وهي التي لم تهضم بعد التأنيب الروسي القاسي نتيجة إسقاط طائرة إيل20 الروسية. هل تنجح في هدفها؟ وهل التصرف الإسرائيلي في هذه المرحلة دليلُ ضعف وارتباك أم قوة وغطرسة؟ أم هو للابتزاز والتحريض؟ وإلى أي مدى ستذهب إسرائيل في تحريضها المتزامن مع العقوبات الاميركية ضد ايران وحزب الله؟

حالياً، حيث أن تكنولوجيات التوجيه الدقيق وصلت إلى المنطقة، يتطلب هذا الأمر من الجيش الإسرائيلي - إضافة إلى كل مهماته العادية - التأكد من أنه لن يتمكن أي عدو من إلحاق ضربة قاصمة بإسرائيل بواسطة صواريخ قصيرة المدى أو صواريخ دقيقة للمدى المتوسط تحمل مواد متفجرة. في هذا النوع الجديد من الحرب، يكفي 20 أو 30 صاروخاً تنفجر بنجاح على أهدافها كي يقع ضرر جسيم.

حزب الله هو الحزب الوحيد الذي صَدَقَ في كلِ وعوده، وانتصرَ في كلِ معاركه، واستطاع أن يمثّلَ القِيَمَ الأخلاقية والحضارية أحسن تمثيل، وهو الذي رفعَ رأس الأمّة الذي انخفض لفترةٍ طويلةٍ، في نفس الوقت الذي أذلّ فيه الكيان الصهيوني بعد أن بنى له الأعراب قصوراً من الكبرياء.

يومًا بعد يوم، يثبت التفاهم الذي عقده التيار الوطني الحر وحزب الله، قدرته على الإستمرار بالرغم من كل التحديات التي واجهها في مفاصل عدّة، ومنها الإنتخابات النيابية الأخيرة. وقد يكون استمرار هذا التفاهم هو نتيجة لما يؤمن به الطرفان من مبادئ وطنية، تتجلى في مقاومة العدو، ومحاربة الفساد، وبناء الدولة القوية العادلة، وهو ما يتمظهر في كل مناسبة وحدث جلل.

خطاب رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة لم يحقق النتائج المرجوة منه، بل عكس برأي محللين عجز اسرائيل عن كسر معادلة الردع التي رسمها حزب الله إزاء إسرائيل وفشلاً في منع تعاظم قدراته.

مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة يتبنى قرارين الأول بشأن سوريا لا يسميّ حزب الله طرفاً يشارك في الانتهاكات هناك، والثاني يمدّد سنة اضافية لمهمّة فريق الخبراء في اليمن وهو القرار الذي يتّهم السعودية والإمارات العربية المتحدة بارتكاب انتهاكات ترقى إلى جرائم حرب.

وزير الخارجية اللبناني في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل يرد على مزاعم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بامتلاك "إسرائيل" أدلة على دعم إيران لحزب الله في جعل صواريخه دقيقة التوجيه، بالقول إن "إسرائيل" تختلق من جديد الذرائع لتبرر الاعتداء وأنها من على منبر الشرعية الدولية تحضّر لانتهاك سيادة الدول.

تأكيدات أردوغان عن صعوبة الوصول إلى حلّ فيما يخص المشكلة السورية بين ليلة وضحاها، ودعوته إلى وقف إطلاق النار لم يستفز الروس والإيرانيين، بل دفعهم إلى مزيد من التروي، فعامل الوقت لم يعد ضاغطاً عليهم، بقدر ما هو ضاغطٌ على أخصامهم، وهم مستعدون إلى تحمل التأخير بهدف الحصول على نتيجة أفضل، فالتأخير لضم تركيا إلى الاتفاق أفضل من التسرع وتركها في الخلف، حيث ينتظر الخصوم.

الرئيس اللبناني ميشال عون يؤكد أنه إذا ما حصل أي اعتداء ضد لبنان، فيحقّ للأخير الدفاع عن النفس، ويشير إلى أنّ (إسرائيل) تسعى إلى تفتيت المنطقة إلى أجزاء طائفية ومذهبية.

المزيد