التعريفات - #سوريا

نعم مُرهقون هم، وقد استنفدت قواهم، لكنهم مصرّون على الوصول، أكثرهم يتّجه نحو ألمانيا، حيث يُستَقبلون بأذرعٍ مفتوحة. معظمهم سوريون سافروا آلاف الأميال بحثاً عن حياةٍ أفضل، ليدفعوا الثمن الأكبر في الغالب.

لا يمكن الحصول على صورةٍ بسيطةٍ أو جدّية لمواقف أردوغان، ذلك أن تأييده للعدوان على دمشق، بل تسهيله له، ولو أن المتحدّث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن نفى استخدام قاعدة إنجرليك في العدوان، هو من الأمور التي يصعب على موسكو وطهران "تفهّمها" بالتمام، إلا أن الذهاب أبعد من ذلك، سوف يضع أنقرة في مواجهة معهما، ولذلك تبعات لا يمكنه تحمّلها.

المصدر الروسي الذي يكشف لوكالة نوفوستي عن تخطيط بدعم أميركي لإنشاء إقليم انفصالي في جنوب سوريا، ربما تعوّل عليه إسرائيل التي تنتقل مساعيها من الحزام الأمني لحماية الحدود إلى إقليم مستقل يخوض معاركها بالوكالة ضد إيران. لكن إدارة ترامب قد تجد فيه ضالتها لابتزاز الأموال الخليجية في دعوتها دول عربية للمشاركة في الحرب ضد سوريا.

أتى تأكيد اجتماع أستانة الأخير (4/4/2018) على أهمية إطلاق عمل اللجنة الدستورية المنبثقة عن مؤتمر سوتشي، إضافة إلى التأكيد على الاستمرار في تطبيق مناطق خفض التصعيد ومحاربة الإرهاب، الأمر الذي يعني أنّه رغم الكلام عن الخلافات بين الضامنين الثلاثة، إلا أن القواسم المشتركة بينهم كفيلة برسم ملامح تحالف ثلاثي يقود إلى حصول تسوية خارج إطار جنيف أو في جنيف معدّل وفقاً للمتغيّرات الحاصلة اليوم.

عشية العدوان، حرضت فورين بوليسي صقور البيت الأبيض على المضي بشن حرب على سوريا إذ ".. ينبغي على (الرئيس) ترامب القيام بعمل عسكري كبير إذا قرر تنفيذ ضربة (عدوان) ثانية إلى سوريا .." بالإشارة إلى العدوان الأول على مطار الشعيرات، نيسان 2017. وزادت النشرة واسعة النفوذ أن الولايات المتحدة "..بحاجة لشن هجوم واسع يستهدف عدة أهداف في سوريا".

دول العدوان الثلاثي على سوريا سعت جُلَ قدرتها للانتقام من خسارة مخالبها في تحرير الغوطة الشرقية. فهي تراهن على التهويل بالعمل العسكري على سوريا وروسيا وإيران، أملاً بالعودة إلى التأثير في الأزمة السورية وأملاً باستعادة قادتها الهيبة المعرّضة للانحلال في داخل بلادهم. لكن خيبتها في العدوان على سوريا تُنذر بملاحقة انحدارها الإقليمي والدولي أمام صعود محور مواجهة العدوان.

ثلاث عشرة دقيقة تختصر الصراع في المنطقة وعليها، تستقرئ الأحداث وتلقي الضوء على التحولات في النظام العالمي وانعكاساتها على المنطقة. من سوريا، قلب المنطقة وساحة صراعاتها، وصولاً إلى السعودية وما سيواجهها، وما بينهما الدول الإقليمية الوازنة لا سيما تركيا وإيران. أبرز التحديات والسيناريوهات في مرحلة أفول "دولة" داعش ومجيء ترامب. كيف سيكون عام 2018؟

سوريون يسعون لحفظ تراث وحضارة بلادهم من خراب الحرب. في قرية "عين البيضا" بريف اللاذقية، يقام معرض دائم للتراث الريفي الساحلي. المعرض الذي زاره الميادين نت يشبه متحفاً صغيراً غنياً وذاكرة عزيزة على أبناء الريف الذين وجدوا فيه مرآة لماضيهم أغنت لديهم الرغبة بالعودة إليه مجدّداً.

ركزت دراسات وإصدارات مراكز الأبحاث الأميركية على العدوان الأميركي على سوريا بمشاركة فرنسا وبريطانيا، وأشارت بعض الإصدارات إلى أن هذا العدوان أضر بصورة الولايات المتحدة، بينما كان هدفه الإضرار بصورة الرئيس السوري.

البيان الختامي لمؤتمر يالطا يتخذ قرارات عدة منها اعتماد النافذة الواحدة من قبل مجلس الخبراء في منتدى يالطا لتنفيذ مشاريع تجارية و إنشاء مركز الحبوب الروسي – السوري. ومؤتمر يالطا الخامس سيعقد في دمشق في أيلول/سبتمبر المقبل.