التعريفات - #واشنطن

مع فشل المشروع الأميركي والغربي في سوريا، بات الأمر الجليّ أن يلجأ المهزوم إلى اللعب بآخر أوراقه وهي سياسة الأرض المحروقة، وهنا تدريب عناصر من الشباب السوري لتأمين الحماية للقوات الأميركية بدلاً من التعرّض للمقاومة الشعبية التي ستنشط فور انتهاء الحرب في سوريا.

الفلسطينيون يؤكدون أنهم بصدد اتخاذ اجراءات لمواجهة الابتزاز الأميركي والإسرائيلي لهم عبر المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية الذي سيعقد نهاية الشهر الحالي. وقيادات فلسطينية تؤكد ما وصفوه بالابتزاز الاميركي لهم بعد رفضهم صفقة القرن.

السفير الإماراتيّ في واشنطن يوسف العتيبة يجلس جنباً إلى جنب مع السفير الإسرائيليّ رون درمر خلال حفل العشاء الذي أقامه المعهد اليهوديّ لشؤون الأمن القوميّ، برغم علمهما أنّ المناسبة علنيةٌ وتحظى بتغطية إعلامية.

الرئيس الروسي يعتبر أن قرارات أميركا بشأن إيران غير قانونية وتضر بالاقتصاد العالمي، ويؤكّد أنه يهدف إلى انسحاب كل القوات الأجنبية من سوريا في نهاية المطاف بما فيها القوات الروسية.

محكمة العدل الدولية تقبل دعوى تقدّمت بها إيران ضدّ الولايات المتحدة بشأن إعادة فرض العقوبات عليها، ووزارة الخارجية الإيرانية ترحّب بالقرار وتقول إنه يشير بشكل واضح إلى أحقية إيران وعدم شرعية العقوبات الأميركية ضدّ شعبها.

وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو يبلغ الرئيس فلاديمير بوتين بأن القوات الروسية أنجزت مهمة نقل منظومة "أس - 300" للدفاع الجوي إلى سوريا بالكامل خلال الساعات الماضية، ووزارة الخارجية الأميركية تقول إن تسليم "أس - 300" إلى سوريا يعتبر تصعيداً خطيراً.

السؤال الذي يجري تداوله في خلف الأحداث، هو إذا كان قرار إسقاط الطائرة الروسية فوق المياه الاقتصادية السورية جاء بطلب من "طرف ثالث"، أسوة بما حصل مع إسقاط مقاتلة سوخوي-24، من قبل تركيا في عام 2015 بقرار من حلف الناتو بقيادة الولايات المتحدة. فمدى "المياه الإقليمية" وفق القانون الدولي يبلغ 22 كلم، أما "المياه الاقتصادية" فهي أبعد من ذلك بكثير، مما يرسي "قواعد اشتباك" جديدة أمام تصاعد التهديدات الغربية "والإسرائيلية" والرامية لإدامة استنزاف سوريا بعد هزائم متتالية تكبدتها المجموعات المسلّحة.

"فيروسات دبلوماسية" فيلم استقصائيّ يكشف عن مختبر للفيروسات في العاصمة الجورجية يجري تجارب لمصلحة واشنطن تستخدم فيها الحشرات لنقل الأمراض، الصحافية البلغارية (ديليانا غيتنييفا) من أهمّ الصحافيّين الاستقصائيّين في أوروبا وقد أماطت اللثام عن ذلك في الفيلم الذي يعرض على شاشة الميادين مساء اليوم عند الساعة الثامنة والنصف بتوقيت القدس الشريف.

السفير الفلسطيني في واشنطن حسام زملط يؤكد للميادين أن السلطات الأميركية ألغت تأشيرات الإقامة لعائلته، وطالبتهم بمغادرة أميركا فوراً، كما قامت بإغلاق الحسابات المصرفية.

الإدارة الأميركية تعلن إغلاق مكتب منطمة التحرير الفلسطينية في واشنطن، ومنظمة التحرير الفلسطينية تدين القرار وتعتبره هجمة تصعيدية مدروسة، وتؤكد المضي في مساعيها التوجه للمحكمة الجنائية الدولية لمعاقبة "إسرائيل" على جرائمها.

السلطة الفلسطينية تستنكر قرار الولايات المتحدة وقف تمويل وكالة الأونروا. أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير طالب العالم برفض القرار وتوفير الدعم للوكالة، والمتحدث باسم الرئيس الفلسطيني رأى أن القرار اعتداء سافر على الشعب الفلسطيني. ووكالة الأونروا ترى أن "القرار الأميركي مخيب للآمال ومثير للدهشة"، ونائب أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح فايز أبو عيطة يقول إن قرار واشنطن هو أكبر مؤامرة تتعرض لها القضية الفلسطينية منذ زمن، ويؤكد أن الأنروا مستهدفة لأنها الشاهد الحي على حق العودة.

نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف أعلن أن موسكو ستتخذ الخطوات للتخلي عن الدولار كأداة في التسويات التجارية.

في سياق الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين فرضت الأخيرة رسوماً جمركية على منتجات أميركية بقيمة 16 مليار دولار رداً على الرسوم الأميركية الجديدة. ومن المقرّر أن تفرض واشنطن مجموعة جديدة من الرسوم في ايلول/سبتمبر المقبل تشمل منتجات صينية بقيمة 200 مليار دولار.

وزارة الخارجية السورية تقول تدين بيان واشنطن وباريس ولندن وتقول إنه دعم مسبق لأي عدوان كيميائي قد تقوم به هذه التنظيمات الإرهابية خلال الأيام القليلة القادمة لاستخدام ذلك ذريعة للعدوان على سوريا كما فعلت في عدوانها الثلاثي في 14 نيسان/ أبريل 2018".

الرئيس الأميركي الذي يتوعّد بخنق الرئيس التركي، ربما لا يعتمد على العقوبات الاقتصادية في الوقت الراهن، بل لعله يعتمد على تعزيز قوات سوريا الديمقراطية على الحدود مع تركيا وربما أيضاً في معركة إدلب المنتظَرَة. لكن إردوغان يسلّم ترامب الخناق بيده.

فبعد إنجاز الإتفاق فُتِحت الأبواب الإيرانية بوجه الشركات الإستثمارية الأوروبية وأخذت العقوبات الأميركية السابقة تُرفع تدريجياً، ودخلت العلاقة بين أوروبا وإيران مرحلة جديدة مع أن ألمانيا كانت أبرز المحامين عن المصالح الإسرائيلية في وقت المفاوضات على البرنامج النووري الإيراني في 2015.

تظاهرتان متعارضتان أمام البيت الأبيض في واشنطن

هكذا سرق رجلّ أميركي طائرة ركاب.... وبهذه الطريقة حاولت مقاتلة الـ F 15 اعتراضها قبل أن تهوي في جزيرة كاترون التابعة لولاية واشنطن.

الكرملين يرفض رفضاً شديداً العقوبات الأميركية الجديدة عليها ويعتبرها غير قانونية إطلاقاً بحسب القانون الدولي. ورئيس الوزراء الروسي يرى أن تشديد العقوبات على بلاده بمثابة إعلان حرب إقتصادية.

المزيد