تنظيم داعش تسرَّع في إعلان دولة كاملة الأركان

هل سقط شعار "باقية وتتمدَّد" بسقوط البغدادي؟

أسباب سقوط شعار "باقية وتتمدد" تقتضي ضمان الأمن التام في البلاد، وإسقاط ما يمكن اعتباره وصايةً على الحكومات العربية أو استعماراً ناعماً يريد فرض أفكاره وعاداته.

تطبيق التعلم عن بعد كشف عيوباً جسيمة في بنيتنا التحتية ومهاراتنا التقنية

التعلّم عن بعد في عصر كورونا.. بدعة تجارية أو ضرورة أكاديميّة؟

لكن ما لا يعلمه الكثيرون أنَّ مفهوم التعلّم عن بعد ليس جديداً أبداً، بل هو في الواقع يكبرنا سناً، وتعود بداياته إلى المملكة المتحدة في أواسط القرن التاسع عشر.

المؤسسة العسكرية الإيرانية لم تألُ جهداً منذ تأسيس الإمام الخميني لإيران في الاستعداد للمنازلة

مدن "الجن" العسكرية تحت الأرض.. قلب إيران المسلّح

هذه هي الحقيقة المرة كالعلقم على أعداء محور المقاومة، والتي باتت إنجازاً إيرانياً في غاية التطوّر والتعقيد.

حزب الله يعرف سمات الشعب الإسرائيلي، ويعرف التناقضات داخله، ويستطيع اللعب عليها

كيف تفوَّق حزب الله على "إسرائيل" في الحرب النفسيَّة؟

وجه إلى "إسرائيل" رسالة مشفّرة تستطيع فكّ شيفرتها: أنتم كنتم قادرين على القتل، ولم تقتلوا، ونحن كنا قادرين على دخول فلسطين المحتلة، ولم ندخل.

فتح القسطنطينية أدى إلى جلوس القادة الأوروبيين للتفكير بطرق بديلة للقوافل التجارية الأوروبية للوصول إلى الشرق

سقوط القسطنطينية وإعادة توزيع الثروة في العالم

من خلال دراسة الطرق التجارية العالمية في القرن السادس عشر، نلاحظ مسألة مهمة جداً، وهي أن كل القوافل التجارية من أوروبا والعالم كانت تتقاطع مع العالم الإسلامي.

ثَمّةَ عقبة أخرى تواجه حلّ الدّولتين، تتمثّل بالاستيطان، ووجود المستوطنين

ما بين حلّ الدّولتين وجدلية الدّولة الواحدة والكونفدراليّة.. فلسطين إلى أين؟

إذا كان حلّ الدّولتين يواجه صعوباتٍ وتحدّياتٍ حقيقيّةً، فمن المنطقيّ أن نتداعى - شعباً وأحزاباً ونخبةً - لبلورة تصوّر لمستقبل فلسطين.

وهم التنوّع العرقيّ في الغرب

وهم التنوّع العرقيّ في الغرب

على الرّغم من أنّ عنوان المقال هو وهم التنوع العرقي، ولكن وجب عليّ البدء بالتحدث عن وهم آخر أسّس لأوهام مثل وهم التنوع العرقي في المجتمعات الغربية، إنه وهم الديموقراطية في الغرب.

هناك فرحة حقيقية داخلية لدى الإسرائيليين لما حدث في بيروت

خطوط الاستراتيجية الإسرائيلية ما بعد تفجير مرفأ بيروت

بناء على متابعة الإعلام الإسرائيلي منذ لحظة انفجار مرفأ بيروت وسلوكه في تغطية الحدث من الممكن أن نخلص إلى طبيعة الاستراتيجية الإسرائيلية في التعامل مع لبنان وحزب الله.

أسئلة ما بعد الصدمة.. من يعيد بناء مرفأ بيروت؟

أسئلة ما بعد الصدمة.. من يعيد بناء مرفأ بيروت؟

ثمة أسئلة لن يكون بإمكان الحكومة اللبنانية وبقية المكونات السياسية تجاهلها في المستقبل القريب. بمعزل عن التحقيق الرسمي بملابسات الانفجار وبانتظار صدوره عن الجهات الرسمية سيكون أهم تلك الأسئلة: من يعيد بناء المرفأ؟

"بيت العنكبوت".. سرايا القدس تخترق جهاز الشاباك

"بيت العنكبوت".. سرايا القدس تخترق جهاز الشاباك

تنبع العقيدة الهجوميّة للمقاومة على بيت العنكبوت من رؤية مختلفة بالمطلق عن الناظرين إليه من بعيد، فهي لا تنخدع بشكله الهندسي المنتظم.

عن بيروت التي لمَّت شتاتنا السوري المزمن (أ ف ب)

عن بيروت التي لمَّت شتاتنا السوري المزمن

لا تشبه الحرائق المُخمَدة بيروت الجميلة، تلك التي نحفظها نحن السوريين، الذين لمَّت بيروت شتاتنا في الحرب لسنوات.

جريح جرّاء الإنفجار الذي وقع في بيروت (أ ف ب).

ماذا حدث في بيروت قبل أن يبدأ الصراخ؟

أهذا هو وعدك يا بيروت؟ يا فاتنة الدنيا، أهذا هو جرحك المفتوح الذي لن يعيد إلينا سلاماً ناعساً، كراحة وجهك الصباحيّ؟ لكن لا عليكِ، عند الفجر، ستبزغ شمسك، وننشد لك "من قلبي سلام لبيروت".

مكان الانفجار في مرفأ بيروت كما ظهر صباح اليوم (أ ف ب)

استغلال سياسيّ لنكبة بيروت: وصاية دولية؟

استغلَّ بعض اللبنانيين الكارثة وتردد على لسان أكثر من إعلامي المطالبة بـ "وصاية دولية" على لبنان تقوم بنزع السلاح في الداخل اللبناني.

ترامب.. من عواصف الكذب إلى عواصف العنصرية

ترامب.. من عواصف الكذب إلى عواصف العنصرية

من المؤكد أن أميركا الآن، وفي أبجديات سياسة كل دول العالم، هي أكبر دولة منتجة للإرهاب ومناهضة بشكل فجّ للديموقراطية وحقوق الإنسان.

المزيد