الرئاسة اليمنية: مزاعم أميركا حول إعتراض شحنة صواريخ إيرانية قادمة إلى اليمن كذبة وقحة

نائب مدير مكتب الرئاسة اليمنية سليم المغلس يؤكد أن مزاعم أميركا حول إعتراض شحنة صواريخ إيرانية قادمة إلى اليمن كذبة وقحة ولا أساس لها، ويقول إن واشطن تريد عبر هذه المزاعم استعادة سمعتها المفقودة بعد ضربة أرامكو".

  • الرئاسة اليمنية: مزاعم أميركا حول إعتراض شحنة صواريخ إيرانية قادمة إلى اليمن كذبة وقحة
    الرئاسة اليمنية: مزاعم أميركا حول إعتراض شحنة صواريخ إيرانية قادمة إلى اليمن كذبة وقحة

 

قال نائب مدير مكتب الرئاسة اليمنية سليم المغلس إن "مزاعم البحرية الأميركية حول إعتراض شحنة صواريخ إيرانية قادمة إلى اليمن كذبة وقحة، ولا أساس لها". 

وأضاف المغلس أن " المزاعم الأميركية ما هي إلا محاولة لإعادة الثقة بها بعد ضربة أرامكو التي هزت ثقة النظام السعودي بواشنطن وبقية أدواتها في المنطقة والعالم". 

كما أكد أن "العدوان الأميركي السعودي لا يسمح بدخول شحنات الغذاء والدواء إلى اليمن".

جاء تصريح المغلس بعد إعلان مسؤولون أميركيون أن "سفينة عسكرية تابعة للبحرية الأميركية صادرت شحنة كبيرة  لأجزاء من صواريخ إيرانية متجهة إلى اليمن"، وفق ما نقلته رويترز. 

كما وقالت وزارة الدفاع الأميركية إن "بارجة أميركية عثرت في 25 تشرين ثاني/ نوفمبر على مكونات صواريخ متقدمة على متن سفينة‭‭ ‬‬غير معلومة الهوية وأن تحقيقا أولياً يشير إلى أن الأجزاء مصدرها إيراني".