سيرة مادونا في نصف قرن: من كتابتها وإخراجها

"سأرصد كفاحي كفنانة في عالم الرجال" هكذا لخصت الفنانة المثيرة للجدل منذ أطلت على الخشبة لأول مرة قبل نصف قرن من الزمن، الفيلم الذي تعد لتصويره عن مسيرتها لحساب يونيفرسال بيكتشرز، في المدى المنظور.

  • "مادونا" باعت حتى اليوم 335 مليون تسجيل لها بالصوت والصورة

عبّر مصدر في شركة الإنتاج العالمية "يونيفرسال" عن سعادته، لأن الفنانة مادونا ستتصدى بنفسها للمشاركة في إنجاز سيناريو (بالتعاون مع ديابلو كودي) الفيلم، الذي ستخرجه عن سيرتها الفنية والشخصية، لأن أحداً لن يستطيع تقمص شخصيتها سواها، لكي "تنقل إلينا صورتها ومزاجها بشكل شفاف".

وما لم يقله  المصدر بل عناه في تصريحه، أنها ستنقل جنونها الشخصي إلى عموم الناس، الذين يحبونها كما هي وإلاّ لما كانت باعت حتى اليوم 335 مليون تسجيل لها بالصوت والصورة، طوال فترة عملها على الخشبات.

فيلمها الذي يرصد سيرتها لن يكون الأول لها خلف الكاميرا، فقد سبق لها أن أخرجت عملين أفضلهما: دبليو إي، عن فضيحة التخلي عن العرش في بريطانيا إبان الثلاثينات.

لكنها تميزت بوقوفها أمام أنطونيو بانديراس، عندما صورا فيلم إيفيتا، وبالتالي فهي تمتلك خبرة جيدة، خصوصاً إذا ما أضفنا تصويرها لمئات الكليبات والحفلات على أهم مسارح العالم "أريد أن أنقل هذه الرحلة الرائعة كفنانة موسيقية وراقصة وإنسانة، وسيكون تركيز الفيلم دائماً على الموسيقى".

السيناريو قيد الكتابة، والميزانية مفتوحة لمادونا كي تصور ما تريد، وتختار الممثلين الذين تجدهم أنسب للفيلم.