"تراتيل الشتات".. ريما البرغوثي تتغنى بالحرية

الشاعرة ريما كامل البرغوثي تصدر باكورة دواوينها "تراتيل الشتات"، وتنتصر فيها للقيم الإنسانية الرفيعة والنضال ضد الاحتلال.

  • "تراتيل الشتات".. ريما البرغوثي تتغنى بالحرية

صدرت مؤخراً عن "دار المشكاة" في الأردن باكورة دواوين الشاعرة ريما كامل البرغوثي (1985)، بعنوان "تراتيل الشتات.

ويضم الديوان مجموعة من القصائد العمودية، تنتصر فيها البرغوثي للقيم الإنسانية الرفيعة، المتمثلة في الحرية والحق والنضال التي من خلال الدفاع عنها تتصدى للحديث عن تحدي أبناء فلسطين للاحتلال، والتمسك بالأرض والهوية الوطنية الفلسطينية، وتعلي من قيمة الشهادة والشهداء، وتتناول الشتات الفلسطيني ومآسيه.

وقدم للديوان الشاعر الأردني سعيد يعقوب قائلاً: "نستطيع فهم قصائد الشاعرة ريما البرغوثي في ديوانها ونستطيع الإلمام بالأسباب التي وقفت خلف الشاعرة، وهي ابنة وطن محتل، يعاني من أكبر ظلم عرفه العالم، وابنة شعب وقع له من البغي والعسف والطغيان ما لم يقع لشعب من الشعوب، لتتخذ هذا الموقف من الحياة، ولتنظر إلى الدنيا نظرة الإنسان المدافع عن الحقوق، المتشبث بالأرض، المحرِّض على الثورة، الداعي لإرجاع الحق المغتصب، والوطن المنهوب، المنادي بالوحدة، المتغنِّي بالشهداء، والتي تصب جام غضبها على كل خائن ومطبِّع".

يذكر أن البرغوثي من مواليد مدينة رام الله، وتعمل في وزارة التربية والتعليم، لها دواوين قيد الطبع منها "على الطريق" و"نوارس على شاطئ الاغتراب" ومخطوطات شعرية أخرى.