وكالة "فيتش" تعدّل النظرة المستقبليّة للسعوديّة إلى "سلبيّة"

وكالة "فيتش" توقعت اتساع عجز الميزانيّة الحكوميّة للسعوديّة إلى 12.8% من الناتج المحلي هذا العام، من 4.5% عام 2019.

  • مدخل مبنى وكالة
    مدخل مبنى وكالة "فيتش" في باريس (أ.ف.ب)

عدلت وكالة "فيتش" للتصنيف الائتماني النظرة المستقبليّة للسعوديّة إلى "سلبيّة".

وكالة "فيتش" توقعت في تقرير لها، اتساع عجز الميزانيّة الحكوميّة للسعوديّة إلى 12.8% من الناتج المحلي هذا العام، من 4.5% عام 2019، بالإضافة إلى "انكماش الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي بما يزيد قليلاً عن 4% هذا العام". 

كما تحدثت "فيتش" عن أنّ الدين الحكومي السعودي سيصل إلى نحو 35% من الناتج المحلي بحلول نهاية عام 2020، ثمّ سيرتفع إلى 41% بحلول 2022، متوقعة أيضاً "انخفاض صافي الأصول الأجنبية السياديّة للسعودية إلى 60% من الناتج المحلي". 

وأكدت الوكالة أنّ "الضعف المستمر في ميزانياتة السعوديّة الماليّة والخارجيّة، تسارعت بسبب جائحة كورونا وانخفاض أسعار النفط". 

يذكر أنّ وكالة التصنيف الإئتماني "فيتش"، خفضت تصنيف السعودية بعد هجوم القوات المسلحة اليمنيّة الذي استهدف في أيلول/سبتمبر 2019 المنشآت النفطيّة شرقي البلاد.

وقالت "فيتش" حينها إنها قررت خفض تصنيف السعودية من A+ إلى A، وذلك بسبب "التوترات العسكريّة والجيو-سياسيّة المتصاعدة في المنطقة وتدهور الموقف المالي للسعوديّة".