"أوبك+" لم تتوصل بعد إلى توافق على السياسة النفطية لعام 2021

لم تتوصل دول "أوبك+" إلى توافق على السياسة النفطية لعام 2021، بعد جولة من المحادثات أمس الأحد حيث من المقرر أن تستمر اليوم وغداً في اجتماعات حاسمة.

  • كان من المقرر أن تخفف
    كان من المقرر أن تخفف "أوبك+" من تخفيضات الإنتاج اعتباراً من كانون الثاني/يناير 2021

قالت أربعة مصادر في "أوبك+"، إن أوبك وحلفاءها بقيادة روسيا لم يتوصلوا بعد إلى توافق بشأن سياسة إنتاج النفط لعام 2021، وذلك بعد جولة أولية من المحادثات، جرت أمس الأحد، وقبل اجتماعات حاسمة اليوم الإثنين وغداً.

وكان من المقرر أن تخفف "أوبك+"، وهي مجموعة تضم أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) إضافة إلى روسيا ودول أخرى، من تخفيضات الإنتاج اعتباراً من كانون الثاني/يناير 2021، لكن موجة فيروس كورونا الثانية قللت الطلب على الوقود في جميع أنحاء العالم.

وقالت المصادر، إن "أوبك+" تدرس الآن تمديد التخفيضات الحالية البالغة 7.7 مليون برميل يومياً، أو حوالى ثمانية بالمئة من الطلب العالمي، إلى الأشهر الأولى من 2021.

هذا ولم تتوصل المشاورات الأولية أمس الأحد بين الوزراء في دول رئيسية، منها السعودية وروسيا، إلى توافق على مدة التمديد، وفقاً لما ذكرت وكالة "رويترز".

وقالت المصادر، إن "المحادثات تركز الآن على تمديد التخفيضات ثلاثة إلى أربعة أشهر أو على زيادة تدريجية في الإنتاج".

وأضافت أن "الأفكار المتعلقة بالتخفيضات الكبيرة أو تمديد مستويات الخفض الحالية لمدة ستة أشهر أقل احتمالاً بكثير".

وأكد أحد المصادر الأربعة أنه "لا يوجد توافق حتى الآن". فيما قال مصدر ثانٍ أن "هناك العديد من الأفكار المختلفة مطروحة للنقاش، وأيضاً زيادة تدريجية في الإنتاج".

يذكر أن أسعار النفط والخام، كانت واصلت قبل أيام ارتفاعها مدعومة بآمال أن يدعم لقاح كورونا الطلب العالمي على النفط. وجاء الصعود بالرغم من بيانات أظهرت زيادة في مخزونات الخام الأميركية.

وأشار كبير محللي الأسواق لدى "أواندا"، جيفري هالي، إنه "في ظل توقع انتقال رئاسي منظم بالولايات المتحدة والدعم القادم من اللقاح والتوقعات بأن "أوبك+" ستمدد تخفيضات الإنتاج الأسبوع المقبل.