"فايزر" تتراجع عن تسليم اللقاح في الموعد المحدد لدول الاتحاد الأوروبي

دول في الاتحاد الأوروبي تعرب عن قلقها بعد إعلان شركة "فايزر" أنها ستتأخر عن تسليم اللقاح بسبب أشغال في مصنع الشركة الأميركية في بلجيكا.

  • شركة فايزر لن تكون قادرة على تسليم الحصة التي وعدت الاتحاد الأوروبي بها خلال الأسابيع المقبلة
    شركة فايزر لن تكون قادرة على تسليم الحصة التي وعدت الاتحاد الأوروبي بها خلال الأسابيع المقبلة

قالت وزارة الصحة الألمانية، اليوم الجمعة، إن شركة فايزر الأميركية ستتأخر في تسليم لقاح كوفيد-19 الذي طورته مع بايونتيك الألمانية إلى دول الاتحاد الأوروبي خلال الأسابيع المقبلة بسبب أشغال في مصنع الشركة الأميركية في بلجيكا.

وقالت الوزارة إنه "في إخطار مستعجل، أُبلغت مفوضية الاتحاد الأوروبي، ومن خلالها الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، أن شركة فايزر لن تكون قادرة على تسليم الحصة التي وعدت بها بالفعل خلال الأسابيع الثلاثة إلى الأربعة المقبلة بسبب تعديلات في مصنع بيرس".

شركة فايزر ذكرت أنّ أعمال التجديد في المصنع تهدف إلى زيادة الطاقة الإنتاجية اعتباراً من منتصف شباط/ فبراير المقبل، بحسب ما نقلت الوزارة.

وقبيل إعلان ألمانيا، ذكرت السلطات النروجية أن "فايزر" أبلغها الجمعة بخفض "اعتباراً من الأسبوع المقبل" في تسليم اللقاحات المضادة للفيروس إلى النروج وأوروبا من أجل تحسين طاقاته الإنتاجية.

ولم يحدد المعهد النروجي للصحة العامة حجم الخفض في كمية اللقاحات لأوروبا لكن من المتوقع أن يقارب 18% للنروج وحدها الأسبوع المقبل.

في هذا السياق، أعرب وزراء الصحة من 6 دول بالاتحاد الأوروبي في رسالة مشتركة الجمعة عن "قلقهم الشديد" بشأن التأخير في تسليم لقاح فايزر/ بايونتيك.

وندد وزراء كل من الدنمارك وإستونيا وفنلندا وليتوانيا ولاتفيا والسويد في هذه الرسالة بالوضع "غير المقبول" الذي يسيء إلى "مصداقية عملية التطعيم".

وأضاف موقعو الرسالة "نحن ملزمون إبلاغ مواطنينا والفئات المعرضة للخطر بشكل خاص(...) أن التطعيم سيتأخر على الرغم من الجهود الاستثنائية التي تبذلها حكوماتنا لضمان التسليم في الوقت المحدد".

كما قالوا في الرسالة: "نطلب منكم الاتصال ببايونتيك/ فايزر بسرعة لطلب تفسير عام والتأكيد على الحاجة إلى ضمان الاستقرار والشفافية في عمليات التسليم في الوقت المناسب". 

هذا وأشار المسؤولون في الدول الـ إلى أن بايونتيك/فايزر أبلغتهم أن التسليم "سينخفض بشكل كبير في الأسابيع المقبلة". 

وقالوا إنه "تم تحديد موعد نهائي للبعض في 8 شباط/ فبراير 2021 بينما لا يملك الآخرون معلومات عن المدة المتوقعة لتراجع عمليات التسليم". 

وكانت ليتوانيا أعلنت الجمعة أنه سيتم خفض عمليات تسليم اللقاحات لتشمل 54 ألفا و505 جرعات مقابل 108 آلاف و810 جرعات كانت مقررة في الأسابيع الأربعة المقبلة.