بيدرسون يعلن انتهاء محادثات دستور سوريا من دون توافق على جدول أعمال

مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا غير بيدرسون، يعلن انتهاء الجولة الثانية من المحادثات السورية في جنيف حول اللجنة الدستورية السورية من دون التوافق على جدول أعمال.

  • بيدرسون يعلن انتهاء محادثات دستور سوريا من دون توافق على جدول أعمال
    بيدرسون: محادثات دستور سوريا تنتهي دون توافق على جدول أعمال

 

قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا غير بيدرسون، اليوم الجمعة، إن "الجولة الثانية من المحادثات السورية التي استمرت أسبوعاً انتهت دون اجتماع مجموعة من 45 مبعوثاً معنية بالتفاوض بشأن الدستور".

وأضاف بيدرسون أن "رئيسي وفدي الحكومة السورية والمعارضة لم يتفقا على جدول أعمال لمحادثات الدستور"، موضحاً "إننا نحاول التوصل لتوافق لكن كما قلت لم يحدث ذلك بعد".

واختتمت اللجنة الدستورية السورية أعمالها في جنيف من دون عقد أيّ جلسة مشتركة بين وفدي الحكومة والمعارضة، حيث غادر الوفد الحكومي السوري مقر المحادثات "بعد وصول الأمور إلى طريق مسدود".

واتهم رئيس وفد الحكومة السورية أحمد الكزبري، وفد المعارضة بـ"عدم تقديم مقترحات حقيقيّة" وبأنه "لم يكن جاداً في نيّته بالحوار".

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، قد أعلن في أيلول/ سبتمبر الماضي، عن تشكيل اللجنة الدستورية السورية، والتي ستضم 150 عضواً، موزعة على الحكومة السورية والمعارضة والمجتمع المدني.