مسؤول عسكري إسرائيلي:الدقّة لدى صواريخ حزب الله تشكّل تهديداً جوهريّاً

قائد الدفاع الجوي في الجيش الإسرائيلي العميد ران كوخاف يؤكّد أن الحرب الإسرائيلية الثالثة مع لبنان ستكون مميّزة إن وقعت لأنّ الإسرائيليين سيضطرون للدخول إلى الملاجئ، ويقول إن الاستهداف الإيراني لقاعدة عين الأسد الأميركية أظهر "قدرة تنسيق مذهلة جدّاً".

  • مسؤول عسكري إسرائيلي:الدقّة لدى صواريخ حزب الله تشكّل تهديداً جوهريّاً
    قائد الدفاع الجوي الإسرائيلي: الاستهداف الإيراني لقاعدة عين الأسد الأميركية أظهر "قدرة تنسيق مذهلة جدّاً".

أكّد قائد الدفاع الجوي في الجيش الإسرائيلي العميد ران كوخاف أنّ الحرب المقبلة بين "إسرائيل" ولبنان ستتميّز بتحدّياتٍ كبيرةٍ، خصوصاً بسبب امتلاك حزب الله الدقة التي تخوّله لإصابة أي نقطة في "إسرائيل" مع هامش خطأ "اقل من 10 أمتار".

وشدّد كوخاف في مقابلته مع صحيفة "إسرائيل اليوم" على أنّ مشروع الدقّة لدى حزب الله يشكّل "تهديداً جوهريّاً" لـ "إسرائيل"، فتحاول  إحباطه بشتّى الطرق.

في هذا السياق، دعا كوخاف الإسرائيليين إلى إدراك خسائر الحرب القادمة سواء كانت بالأرواح أو الممتلكات، مشيراً إلى أنّهم "سيضطرون للدّخول إلى الملاجئ".

من ناحيةٍ ثانية، علّق كوخاف على القصف الإيراني على قاعدة عين الأسد الأميركية في العراق، مشدّداً على أنّ الإيرانيين أظهروا "قدرة تنسيقٍ مذهلة جدّاً".