أسماء وحقائب التشكيلة الوزارية العراقية لم يحسما بعد

مصادر عراقية تقول للميادين إن أسماء أعضاء الحكومة لا تزال في مرحلة التفاوض ولم تحسم بعد، فيما لم يتم التفاوض بالحقائب الكردية حتى الآن.

  • أسماء وحقائب التشكيلة الوزارية العراقية لم يحسما بعد
    الكاظمي: مشاورات تأليف الحكومة تجري في أجواء ودية

أفادت مصادر خاصة للميادين بأن ما عُرض من أسماء للتشكيلة الحكومية في العراق، قسم منه دقيق والآخر غير دقيق، مضيفةً أنه قد يحدث تغيير في الأسماء، لأنها في مرحلة التفاوض، وما تم اختياره حاز الرضا نخبوياً وشعبياً.

وأكدت المصادر العراقية أن الحقائب الحكومية الكردية لم تُناقش من الأساس حتى الآن.

وكان رئيس كتلة الفتح النيابية محمد الغبان قال  في تغريدة له إن "الكابينة المقترحة التي قدمها الرئيس المكلف اليوم غير مكتملة والكتل السياسية المجتمعة تقيم المنهج وآلية الترشيح".

وأقيم، يوم أمس الأربعاء، اجتماع سياسي لعدد من القوى الشيعية مع رئيس الوزراء العراقي المكلف مصطفى الكاظمي، من دون التوصل إلى نتيجة.

وقال الكاظمي في وقت سابق إن مشاورات تأليف الحكومة تجري في أجواء ودية، مشدداً على أن المطلوب هو تشكيل فريق حكومي نزيه يواجه الأزمات ويحقق مطالب الناس.​

وكان الرئيس المستقيل عادل عبد المهدي قد قال إنه "لا بد أن يُسمح للمكلّف بالكلمة الأخيرة لاختيار الوزراء".