حماس: اقتحام منزل الشيخ عكرمة صبري سلوك همجي وعربدة

الناطق باسم حركة "حماس" يعتبر أن اقتحام قوات الاحتلال لمنزل الشيخ عكرمة صبري في القدس المحتلة سلوك همجي وعربدة صهيونية واستفزاز لمشاعر كل العرب والمسلمين وأحرار العالم.

  • حماس: اقتحام منزل الشيخ عكرمة صبري سلوك همجي وعربدة
    "حماس": اقتحام منزل خطيب المسجد الأقصى هو استفزاز لكل مشاعر العرب والمسلمين

قال الناطق باسم حركة "حماس" حازم قاسم إن اقتحام قوات الاحتلال منزل رئيس الهيئة الإسلامية العليا الشيخ عكرمة صبري في مدينة القدس المحتلة، هو "سلوك همجي يعبر عن عقلية العربدة الصهيونية ضد شعبنا الفلسطيني، وإصرار من الاحتلال على انتهاك كل الأعراف والقوانين الدولية".

وأكد قاسم في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء أن "اقتحام منزل أحد رموز الشعب الفلسطيني وخطيب المسجد الأقصى هو استفزاز لكل مشاعر العرب والمسلمين وأحرار العالم".

وشدد على أن كل هذه الجرائم في مدينة القدس المحتلة "لن تمنع أهلنا من حماية المسجد الأقصى والمقدسات بكل ما يملكون".

وأردف قاسم أن القدس ستبقى فلسطينية عربية، وسيكون مصير المستوطن الصهيوني إلى زوال.

سلطات الاحتلال الإسرائيلي كانت قد أصدرت قراراً في 25 كانون الثاني/ يناير الماضي يقضي  بإبعاد الشيخ عكرمة صبري عن المسجد الأقصى لمدة أربعة أشهر، في حين اعتبر الأخير أن "هذه التصرفات انتقامية هدفها تكتيم الأفواه".

من جهته، قال مدير المسجد الأقصى في تغريدة له على "تويتر" إنه "إذا فتح الاحتلال باب المغاربة للمستوطنين لمواصلة اقتحامهم فسيتم فتح كل أبواب المسجد".