أميركا ستنهي إعفاءات من العقوبات تسمح بأعمال في منشآت نووية إيرانية

واشنطن ستنهي إعفاءات من العقوبات كانت تسمح لشركات روسية وصينية بالقيام بأعمال في منشآت نووية إيرانية.

  • أميركا ستنهي إعفاءات من العقوبات تسمح بأعمال في منشآت نووية إيرانية
    واشنطن ستمدد الإعفاء الذي يسمح بالعمل في مفاعل بوشهر 90 يوماً

قال مسؤول أميركي ومصدر آخر مطلع لوكالة "رويترز"، اليوم الأربعاء، إن الولايات المتحدة قررت إنهاء إعفاءات من العقوبات تسمح لشركات أوروبية وصينية وروسية بمواصلة أعمال في منشآت نووية إيرانية محددة.

وأكد المصدران تقريراً لصحيفة "واشنطن بوست" ذكر أن القرار ينطبق على الإعفاءات المتعلقة بمفاعل "أراك" للأبحاث الذي يعمل بالماء الثقيل، وتوريد اليورانيوم المخصب لمفاعل طهران للأبحاث ونقل الوقود المستنفد خارج إيران.

وذكر المصدران أن الولايات المتحدة ستمدد إعفاء منفصلاً يسمح بالعمل في مفاعل بوشهر النووي 90 يوماً.

وكانت وزارة الخزانة الأميركية أعلنت فرض عقوبات إضافية على وكالة الطاقة الذرية الإيرانية ورئيسها علي أكبر صالحي.

وردّ المتحدث باسم منظمة الطاقة النووية الإيرانية على قرار العقوبات، قائلاً إن "العقوبات على رئيس المنظمة علي أكبر صالحي لعبة سياسية ولا قيمة لها"، مؤكداً أن البرنامج النووي الايراني سيستمر بقوة.