العثور على جهاز تنصّت إسرائيلي في جزين جنوب لبنان

الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام تكشف عن العثور على جهاز تنصّت إسرائيلي في بلدة كفرحونة في جزين جنوب لبنان.

  •  تم العثور على جهاز تنصت إسرائيلي في بلدة كفرحونة في جزين جنوب لبنان.
    تم العثور على جهاز تنصّت إسرائيلي في بلدة كفرحونة في جزين جنوب لبنان

كشفت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام أنه تم العثور على جهاز تنصت إسرائيلي في بلدة كفرحونة في جزين جنوب لبنان.

وأفادت الوكالة مساء السبت، بأن "إسرائيل" أطلقت منطاداً تجسسياً فوق بلدة حولا الحدودية عند نقطة العباد، لمدة 15 دقيقة، وإن ساد الهدوء الحذر بعدها على طول الخط الحدودي.

وفي السياق نفسه، قال الرئيس اللبناني، ميشال عون، صباح أمس السبت، إنّ "إسرائيل" تخترق قرار مجلس الأمن الدولي 1701، وتنتهك سيادة البلاد، بينما حذّر من تفشّي الفساد.

وجاءت تصريحات عون في كلمة متلفزة له بمناسبة تخريج ضباط دورة "اليوبيل الماسي" في الجيش، والتي تتزامن مع عيد الجيش اللبناني الـ75، مضيفاً "نحن ملزمون كذلك بالدفاع عن أنفسنا وعن أرضنا ومياهنا وسيادتنا، ولن نتهاون في ذلك".

وخلال الكلمة، قال عون إن "إسرائيل تخرق بوتيرة متصاعدة القرار 1701، وتتوالى اعتداءاتها على لبنان، مع تأكيد حرصنا على الالتزام بهذا القرار، وبحل الأمور المتنازع عليها برعاية الأمم المتحدة".

وتبنى مجلس الأمن القرار 1701، في 11 آب/ أغسطس 2006، وهو يدعو إلى وقف كل العمليات القتالية بين لبنان و"إسرائيل".

ويأتي ذلك في ظل تصاعد توترات عسكرية بين "إسرائيل" ولبنان، إذ أعلن الأخير تقديم شكوى إلى مجلس الأمن الدولي ضد الأولى، لعدوانها على مناطق جنوبي البلاد.