أذربيجان تعلن عن تدمير منظومة صواريخ "إس-300" تابعة لأرمينيا

مع استمرار المواجهات الدامية بين الأطراف المتحاربة في أرمينيا وأذربيجان، وزارة الدفاع الأذربيجانية تعلن عن تدمير منظومة صواريخ "إس-300" تابعة للقوات الجوية الأرمينية في كراباخ.

  • أذربيجان تعلن عن تدمير منظومة صواريخ
    أذربيجان تعلن عن تدمير منظومة صواريخ "إس-300" تابعة للقوات الجوية الأرمينية في كراباخ

أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية عن تدمير منظومة صواريخ "إس-300" تابعة للقوات الجوية الأرمينية في ناغورنو كاراباخ.

وأكدت وزارة الدفاع أن المعارك مع القوات الأرمينية أدت إلى مقتل وجرح 2700 من عناصر هذه القوات.

وبالتزامن، نفى المتحدث باسم وزارة الدفاع الأرمينية، أرتسرون هوفهانيسيان، أنباء تدمير منظومة "إس-300" في منطقة ناغورنو كاراباخ.

وقال لـ"سبوتنيك": "هذه المعلومات لا تتوافق مع الواقع".

وكانت وزارة الدفاع الأذربيجانية، قد أعلنت في وقت سابق، أنها دمرت منظومة صواريخ "إس -300" تابعة للقوات الجوية الأرمينية على خط المواجهة في منطقة ناغورنو كاراباخ.

وذكرت الوزارة أن صواريخ "إس-300" الأرمينية، التي غطت المجال الجوي ليريفان، أزيلت من الخدمة القتالية وأرسلت باتجاه ناغورنو كاراباخ.

يأتي ذلك بعدما أكدت السكرتيرة الصحفية لوزارة الدفاع الأرمينية شوشان ستيبانيان، أمس الثلاثاء، أن مقاتلة تركية من طراز "إف-16" أسقطت مقاتلة أرمينية من طراز "سوخوي-25" في المجال الجوي لأرمينيا.

وطالب مجلس الأمن الدولي في بيان صدر مساء الثلاثاء بإجماع أعضائه، بـ"وقف فوري للمعارك" المتواصلة لليوم الثالث في ناغورنو كاراباخ، الإقليم المتنازع عليه بين أذربيجان وقوات انفصالية تدعمها أرمينيا.

كما قال أعضاء المجلس في البيان إنّهم يعبّرون عن "دعمهم لدعوة الأمين العام الجانبين لوقف القتال على الفور، وتهدئة التوتّرات والعودة بدون تأخير إلى مفاوضات بنّاءة".

ومنذ الأحد، تخوض القوات الانفصالية في جيب ناغورنو كاراباخ المدعومة سياسياً وعسكرياً واقتصادياً من أرمينيا، والقوات الأذربيجانية، معارك دموية هي الأعنف في المنطقة منذ 2016.