الاتحاد الأوروبي يدرج أسماء 7 وزراء سوريين على قائمة العقوبات الأوروبية

الاتحاد الأوروبي يدرج أسماء وزراء سوريين على قائمة العقوبات الأوربية، العقوبات تشمل وزراء التجارة والثقافة والتعليم والعدل وغيرهم.

  • الاتحاد الأوروبي يعتقد أن هؤلاء الوزراء
    الاتحاد الأوروبي يعتقد أن هؤلاء الوزراء "مسؤولون عن قمع المدنيين السوريين".

أدرج الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة، أسماء 7 وزراء سوريين على قائمة العقوبات الأوروبية، وتشمل العقوبات وزراء التجارة والثقافة والتعليم والعدل والموارد المائية والمالية والنقل في سوريا.

وطبقاً للاتحاد الأوروبي فقد تمّ تعيين كل هؤلاء الوزراء في الفترة من أيار/مايو إلى آب/أغسطس 2020. ويعتقد الاتحاد الأوروبي أنهم "مسؤولين عن قمع المدنيين السوريين".

وجاء في الوثيقة أيضاً "كوزراء في الحكومة، يتقاسمون المسؤولية عن القمع الشديد للنظام السوري ضد السكان المدنيين". وقال الاتحاد في بيان "كوزراء في الحكومة، فإنهم يشاركون المسؤولية عن القمع القاسي، الذي يمارسه النظام السوري ضد السكان المدنيين".

ومدد مجلس الاتحاد الأوروبي، يوم الإثنين، نظام العقوبات الذي يسمح بفرض تدابير وقائية على أشخاص وكيانات "مشاركة في تطوير الأسلحة الكيماوية"، وذلك بحق عدد من الأشخاص والجهات، بينهم 5 مسؤولين سوريين، إضافة إلى مركز الدراسات والبحوث العلمية. كما تطبق إجراءات تقييدية على 70 منظمة في سوريا. وتضم القائمة المحدثة الآن 280 فرداً و70 منظمة.

من جهتها، دانت سوريا بشدة بيان المجلس الأوروبي بشأن تمديد العقوبات المفروضة لمدة عام إضافي على بعض المؤسسات والأفراد السوريين، مؤكدةً أنه "بني على النفاق والتضليل، ويأتي استمراراً للحملة المعادية لسوريا".

وقال مصدر في وزارة الخارجية والمغتربين: "تدين الجمهورية العربية السورية بأشد العبارات البيان الذي أصدره المجلس الأوروبي يوم الإثنين الماضي، بشأن تمديد العقوبات المفروضة لمدة عام إضافي".