الرئيس الصيني: لن نسمح بتقويض سيادة بلادنا وأمنها

بعد أن دعا الجيش إلى الاستعداد للحرب، الرئيس الصيني يقول إنه ينبغي عدم الاستخفاف بالشعب الصيني، وبلاده لن تسمح مطلقاً بتقويض سيادتها وأمنها ومصالحها التنموية.

  • الرئيس الصيني: دعوا العالم يعرف أن شعب الصين منظم الآن وينبغي عدم الاستخفاف به
    الرئيس الصيني: دعوا العالم يعرف أن شعب الصين منظم الآن وينبغي عدم الاستخفاف به

قال الرئيس الصيني شي جين بينغ، اليوم الجمعة، إن "بلاده لن تسمح مطلقاً بتقويض سيادتها وأمنها ومصالحها التنموية"، مشدداً على أنه "ينبغي عدم الاستخفاف بالشعب الصيني".

وأضاف شي في خطاب ألقاه بقاعة الشعب الكبرى في بكين أن "أي عمل يتسم بالنزعة الأحادية والاحتكار والتنمر لن ينجح ولن يؤدي إلا إلى طريق مسدود".

واقتبس قول ماو تسي تونغ، مؤسس جمهورية الصين الشعبية "دعوا العالم يعرف أن شعب الصين منظم الآن وينبغي عدم الاستخفاف به". 

ودعا الرئيس الصيني إلى اتخاذ خطوات للإسراع بتحديث الدفاع والقوات المسلحة الصينية، وقال "بدون جيش قوي لا يمكن أن يكون هناك وطن قوي".

وكان "شي" يتحدث في الذكرى السبعين لنشر جيش المتطوعين الشعبي في شبه الجزيرة الكورية، لمساعدة كوريا الشمالية على مقاومة قوات الأمم المتحدة وكوريا الجنوبية، بقيادة الولايات المتحدة خلال الحرب التي دارت رحاها بين 1950 و1953.

وفي النصف من الشهر الحالي، دعا "شي" جنوده في مشاة البحرية إلى التركيز على الاستعداد للحرب خلال زيارة لقاعدة عسكرية في جنوب الصين.  

ولم يشر مباشرة إلى الولايات المتحدة، التي تراجعت علاقاتها مع الصين إلى أدنى مستوياتها منذ عقود وسط خلافات مع إدارة الرئيس دونالد ترامب.

يذكر أن هناك خلاف بين أكبر اقتصادين في العالم على قضايا تتراوح بين التنافس التجاري والتكنولوجي والأمني إلى حقوق الإنسان وفيروس كورونا.