موراليس يغادر الأرجنتين متوجهاً إلى فنزويلا

الرئيس البوليفي السابق إيفو موراليس الذي يعيش في منفاه في الأرجنتين إثر استقالته بسبب االانقلاب، يتوجه إلى العاصمة الفنزويلية كاراكاس. يأتي ذلك إثر فوز مرشح اليسار لويس آرسي برئاسة بوليفيا في الانتخابات.

  • موراليس توجه من الأرجنتين إلى كاراكاس على متن طائرة فنزويلية (أ ف ب)
    موراليس توجه من الأرجنتين إلى كاراكاس على متن طائرة فنزويلية (أ ف ب)

ذكرت وكالة الأنباء الأرجنتينية الرسمية، إن الرئيس البوليفي السابق إيفو موراليس، غادر الأرجنتين، مساء أمس الجمعة، متوجهاً إلى العاصمة الفنزويلية كاراكاس على متن طائرة فنزويلية.

وغادر موراليس، الذي يعيش في منفاه بالأرجنتين منذ كانون الأول/ديسمبر، مطار إيزيزا الدولي متوجهاً إلى العاصمة الفنزويلية، حسبما نقلت شبكة "فرانس 24" الإخبارية.  

وكان موراليس، أعلن الإثنين الماضي، عن نيته العودة إلى بوليفيا بعد فوز اليساري لويس آرسي في الانتخابات الرئاسية في نهاية الأسبوع الماضي، وهو مرشح اليسار المقرب من الرئيس السابق موراليس.

وفي السياق نفسه، قال الرئيس البوليفي الجديد، لويس آرسي، خلال ​مؤتمر​ه الصحفي برفقة نائب الرئيس ديفيد شوكيوانكا إن بوليفيا "عادت إلى الديموقراطية"، مضيفاً: "سنعمل من أجل جميع البوليفيين وسنشكل ​حكومة​ وحدة وطنية". 

ويعيش موراليس في الأرجنتين إثر استقالته بعد  انقلاب قادته المعارضة اليمينية التي اتهمت موراليس وبتزوير انتخابات فاز فيها بولاية رابعة.