السعودية تسمح للطائرات التجارية الإسرائيلية بعبور أجوائها إلى الإمارات

السعودية توافق على فتح مجالها الجوي أمام الطائرات التجارية الإسرائيلية، وذلك إثر محادثات مع مسؤولين كبار في البيت الأبيض.

  • السعودية تفتح مجالها الجوي أمام الطائرات الإسرائيلية
    السعودية سمحت للطائرات التجارية الإسرائيلية بالعبور فوق أراضيها

ذكرت وكالة "رويترز" أن السعودية وافقت على السماح للطائرات التجارية الإسرائيلية، بالعبور في أجوائها أثناء رحلاتها إلى الإمارات.

وقال معلق الشؤون السياسية في موقع "والاه" باراك رابيد، إن مسؤولاً أميركياً كبيراً أخبره أنه "بعد محادثات بين جاريد كوشنر ومبعوث البيت الأبيض آفي بيركوفيتش مع كبار المسؤولين السعوديين، تم حل مسألة تصاريح الطيران لشركات الطيران الإسرائيلية في المجال الجوي السعودي للرحلات الجوية المتجهة إلى الإمارات والبحرين". 

وكان الصحافي الإسرائيلي يهوشع ليختر، أوضح أمس الأحد، أن تنسيقاً أمنياً يجري بين السعودية و"إسرائيل" بشأن المجال الجوي، مشيراً إلى أن "التنسيق يتم بين الرياض و سلاح الجو الإسرائيلي". 

وتتسارع خطوات السعودية نحو تطبيع العلاقات مع "إسرائيل" بشكلٍ علني، خاصةً وأن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو زار برفقة رئيس الموساد مدينة نيوم السعودية، والتقيا ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بحضور وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، بحسب رواية الإعلام الإسرائيلي.

وبحسب وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان، فإن الرياض "كانت دائماً داعمة للتطبيع الكامل مع إسرائيل". 

ووقعت الإمارات والبحرين، في أيلول/ سبتمبر الماضي، اتفاقاً يقضي بتطبيع العلاقات مع "إسرائيل"، قبل أن يلحق بهما السودان.

يذكر أن فتح المجال الجوي السعودي أمام الطائرات الإسرائيلة ليس الأول من نوعه، حيث حلقت طائرة ركاب إسرائيلية تابعة لشركة "العال"، نهاية آب/ أغسطس، عبر المجال الجوي للسعودية، في أول رحلة جوية تجارية مباشرة بين "إسرائيل" والإمارات.