فرنسا تحذر من سيناريو عودة ظهور "داعش" في سوريا والعراق

وزيرة الجيوش الفرنسية تعتبر أن تنظيم داعش لا يزال موجوداً، وترى أن الأخير يستعيد قوته في سوريا والعراق.

  •  وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي  (صورة أرشيفية).
    وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي (صورة أرشيفية).

أعربت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي عن قلقها من "عودة ظهور" تنظيم داعش في العراق وسوريا، وأكدت أن فرنسا تعتبر أن التنظيم لا يزال موجوداً.  

الوزيرة الفرنسية قالت في مقابلةٍ صحافية، إنه منذ سقوط المعقل الأخير لداعش يمكن أن نلاحظ أنه يستعيد قوته في سوريا والعراق أيضاً، مبرّرة بذلك بقاء قوات فرنسية في المنطقة ضمن التحالف الدولي لمكافحة داعش بقيادة الولايات المتحدة.

وفي شهر آب/ أعسطس الماضي قالت بارلي خلال زيارتها للعراق إننا "نرصد عناصر تدل على قيام داعش سراً بإعادة تنظيم لصفوفه لم تكن متوقعة لكنها تشكل تحديا حقيقيا للعراق".

يذكر أن المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة في العراق اللواء تحسين الخفاجي  أعلن قبل أيام، أن الاستعدادات جارية لعملية كبرى ضد الإرهابيين بتوجيه من رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي لضبط الحدود العراقية السورية بالكامل.

في السياق، قامت قوات جهاز مكافحة الإرهاب العراقية-قاطع دجلة قبل أيام، بمداهمة في منطقة عين الجحش جنوبي مدينة الموصل، الذي تنشط فيه خلايا "داعش".

وقال الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، إن عناصر جهاز مكافحة الإرهاب "اشتبكوا مع بقايا عناصر داعش ليومين متتاليين، ما أدى إلى مقتل 42 عنصراً"، مضيفاً أن عناصر المكافحة "اقتحموا مواقع عناصر داعش بإسناد جوي من طائرات الجيش العراقي وطائرات التحالف الدولي".

كذلك هاجم تنظيم "داعش" الإرهابي قبل فترة حافلة ركّاب قرب وادي العذيب على طريق السلمية-الرقة في سوريا.

وتتصاعد هجمات خلايا داعش في البادية السورية بعد نحو عامين من هزيمته في سوريا والعراق.

 وتعتمد فلول داعش في سوريا على استخدام الأسلحة الخفيفة والعبوات.