صاروخ بالستي يستهدف معسكراً سعودياً في نجران والرياض تعلن اعتراضه

استشهاد 7 مدنيين وجرح 5 بغارات جوية مكثفة للتحالف السعودي استهدفت مخيماً للبدو في صعدة وتعز، ومراسل الميادين يفيد بسقوط عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوف قوات التحالف السعودي في مواجهات مع الجيش واللجان أثناء محاولة تقدمهم في مديرية حرض والحديدة.

إطلاق صاروخ بالستي"بدر1" على معسكر مستحدث للجيش السعودي شرقي منطقة بير عسكر في نجران السعودية
إطلاق صاروخ بالستي"بدر1" على معسكر مستحدث للجيش السعودي شرقي منطقة بير عسكر في نجران السعودية

استشهد 6 مدنيين بينهم امرأة وجرح 4 آخرين بغارة جوية للتحالف السعودي استهدفت مخيماً للبدو الرحل في مديرية مَجَز الحدودية في محافظة صعدة شمال اليمن، وفق ما أفاد مصدر طبي للميادين.

وأعلنت القوة الصاروخية اليمنية إطلاق صاروخ بالستي من نوع "بدر1" على معسكر مستحدث للجيش السعودي شرقي منطقة بير عسكر في نجران السعودية. في المقابل قال التحالف السعودي إن الدفاعات الجوية اعترضت الصارخ البالستي في أجواء نجران، وشنت طائراته 7 غارات استهدفت مواقع للجيش واللجان في جبل الطلعة الحدودي بنجران السعودية أيضاً. 

واستهدف التحالف بـ28 غارة جوية مناطق متفرقة في مديريتي كِتاف وباقِم الحدوديتين جنوبي غرب محافظة صعدة ذاتها. 

وفي محافظة تعز جنوب البلاد، استشهد مدني وجرح آخر بغارة استهدفت منزلاً في منطقة البَرْح بمديرية مَقْبَنَة جنوبي غرب المحافظة.

ميدانياً، تجددت المواجهات بين قوات الرئيس عبدربه منصور هادي من جهة والجيش اليمني واللجان الشعبية من جهة ثانية في وادي الزنوج ومحيط جبل الوعش ومعسكر الدفاع الجوي شمالي غرب المدينة. 

وعند الساحل الغربي الممتد بين محافظتي تعز والحديدة قتل وجرح عدد من قوات هادي جراء تدمير الجيش واللجان آليتين عسكريتين بصواريخ موجهة، في حين استهدفت عشرات الغارات للتحالف الخط الرابط بين مديريتي زَبِيْد والتُحَيْتا جنوبي محافظة الحُديْدة الساحلية غرب اليمن. 

وفي محافظة الجوف شرق اليمن، قتل وجرح عدد من قوات الرئيس هادي بعد عملية هجومية للجيش واللجان اقتحموا خلالها عدداً من المواقع في منطقة حام بمديرية المُتُون جنوبي غرب المحافظة. 

كما سقط عشرات القتلى والجرحى في صفوف قوات التحالف إثر إحباط الجيش واللجان هجوم عسكري واسع لها باتجاه مديرية حرض الحدودية مع السعودية. كما قتل وجرح العشرات منهم ودُمرت 13 آلية عسكرية لهم خلال إحباط الجيش واللجان هجوم عسكري كبير استمر لثلاثة أيام متتالية باتجاه حرض في محافظة حَجّة غرب اليمن.

وبحسب مصدر عسكري يمني فقد تمكن الجيش واللجان من التصدي لمحاولات زحف لقوات التحالف المكونة من قوات هادي والجيشين السوداني والسعودي باتجاه منطقة الجمارك الحدودية في مديرية حرض، حيث أكد المصدر نفسه أن هذه المحاولات باءت بالفشل رغم القصف الجوي والبري المكثف الذي صاحب محاولات الزحف المدججة بأحداث الآليات العسكرية.

وفي الناحية الشمالية لصحراء ميدي المجاورة لمديرية حرض، تصدى الجيش واللجان الشعبية لمحاولة تقدم واسعة لقوات التحالف السعودي باتجاه عدد من المواقع التابعة للجيش واللجان. وبحسب مصدر عسكري يمني فإن محاولة التقدم فشلت رغم إسنادها بأكثر من 35 غارة جوية وقصف صاروخي للبوارج الحربية التابعة للتحالف، حيث سقط عدد من  القتلى والجرحى في صفوف قوات التحالف التي حاولت التقدم. 

وفي ماوراء الحدود اليمنية، قتل وجرح عدد الجنود السعوديين والسودانيين فيما دُمرت آلية عسكرية لهم أثناء صد عملية زحف لهم باتجاه مواقع الجيش واللجان في منطقة الرمضة بجيزان السعودية. كما قتل 7 جنود سعوديين في وادي المعاين بالتزامن مع قصف صاروخي ومدفعي استهدف مواقع وتحصينات للجيش السعودي في مركز جلاح العسكري ومنطقتي المَبْخرة الشمالية وأم القطب الشرقية بجيزان السعودية نفسها.