"الكلاسيكو" يتصدّر عناوين الصحف المدريدية والكتالونية

الصحف في مدريد وكتالونيا تُسلّط الضوء على مباراة "الكلاسيكو" التي فاز فيها ريال مدريد على برشلونة في عقر داره ملعب "كامب نو" بنتيجة 3-1.

  • فاز ريال مدريد 3-1
    فاز ريال مدريد 3-1

سلّطت الصحف في مدريد وكتالونيا الضوء على مباراة "الكلاسيكو" التي فاز فيها ريال مدريد على برشلونة في عقر داره ملعب "كامب نو" بنتيجة 3-1، حيث احتفت الصحف المدريدية بالفوز بينما اعتبرته الصحف الكتالونية "سطواً كلاسيكياً".

وافتتحت صحيفة "ماركا" المدريدية عددها الصادر اليوم الأحد بصورة للكرواتي لوكا مودريتش، الذي سجّل الهدف الثالث (90)، وهو يحتفل مع زملائه بالفوز الثمين واختارت عنوان: "دفعة إلى الأعلى".

واعتبرت الصحيفة أن لاعبي المدرب الفرنسي زين الدين زيدان "تخلّصوا من الأزمة ونقلوها إلى البرسا"، وذلك بعد خسارتين متتاليتين لريال مدريد، ليُلحق الهزيمة الثانية توالياً في "الليغا" ببرشلونة الذي خسر في الجولة السابقة أمام خيتافي. 

وأضافت "ماركا" أن "الكلاسيكو حسمته ركلة جزاء بسبب جذب (كليمان) لونغليه لـ(سيرجيو) راموس في لعبة احتسبها الـ VAR".

من جهتها اعتبرت صحيفة "أس" أن "ريال مدريد يعود دائماً"، مضيفة أن "ركلة الجزاء التي احتسبها الـ VAR لراموس تثير غضب برشلونة"، مبرزة تصريح مدرب "البرسا" الهولندي رونالد كومان الذي اعتبر أن "الـ VAR يتدخّل ضدنا فقط".

وفي عنوان آخر، نقلت "أس" كلمات زيدان الذي أكّد أن هذا كان "انتصار فريق، لقد قدّمنا مباراة مثالية".

على الجانب الآخر، ألقت الصحف الكتالونية باللوم على الـ "VAR" حتى أن صحيفة "سبورت" استخدمت اللعب على الألفاظ ووصفت نتيجة "الكلاسيكو" بأنها "سطو كلاسيكي".

واعتبرت "سبورت" أن ركلة الجزاء "كسرت مباراة كانت السيطرة فيها للبرسا الذي كان قد أدرك التعادل عبر أنسو (فاتي) بعد الهدف الأول من (فيديريكو) فالفيردي".

من جانبها، سلّطت صحيفة "إل موندو ديبورتيفو" الضوء على غضب كومان معتبرة أن "المدير الفني يقول كفى ويلوم التحكيم على الهزيمة في الكلاسيكو: ما فعله لونغليه لراموس لا يستدعي ركلة جزاء".

واعتبرت الصحيفة أن "ركلة الجزاء احتُسبت لريال مدريد باستخدام الـ VAR في الوقت الذي كان فيه البرسا في أفضل حالاته".