مفاجأة من العيار الثقيل: البيرو تُخرج الأوروغواي

البيرو تحقّق مفاجأة كبرى بإخراجها الأوروغواي من ربع نهائي بطولة كوبا أميركا لكرة القدم، بفوزها عليها بركلات الترجيح 5-4 بعد تعادلهما سلباً في سالفادور.

فرحة لاعبي البيرو بالتأهل (أ ف ب)

حقّقت البيرو مفاجأة من العيار الثقيل بإخراجها الأوروغواي من ربع نهائي بطولة كوبا أميركا لكرة القدم، بفوزها عليها بركلات الترجيح 5-4 بعد تعادلهما سلباً في سالفادور.

وبعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل احتكم الفريقان إلى ركلات ترجيحية، كان نجم الاوروغواي وهدافها لويس سواريز الوحيد الذي يهدر فيها من التسديدة الأولى.

وتلتقي البيرو في نصف النهائي مع تشيلي حاملة اللقب في آخر نسختين التي أخرجت كولومبيا بركلات الترجيح 5-4 بعد تعادلهما سلباً 0-0 أيضاً. وفي نصف النهائي الثاني، تلعب في مباراة قمة الأرجنتين والبرازيل المضيفة.

وهذه المباراة الثالثة في ربع النهائي تُحسم بركلات الترجيح بعد التعادل السلبي، ووحدها الأرجنتين سجلت هدفين في مرمى فنزويلا.

وخاضت البيرو ربع النهائي للمرة التاسعة توالياً منذ 1997. وبلغت في هذه الفترة نصف النهائي ثلاث مرات في 1997 و2011 و2015. وتملك الأوروغواي الرقم القياسي بعدد مرات إحراز اللقب (15 آخرها في 2011)، بفارق لقب عن الأرجنتين، فيما توِّجت البيرو مرتين في 1939 و1975.

وخاضت الأوروغواي المواجهة بعد صدارة مجموعتها بفوزين على الإكوادور (4-0) وتشيلي (1-0) وتعادل مع اليابان (2-2). أما البيرو فكانت أحد منتخبين احتلا المركز الثالث وتأهلا إلى ربع النهائي، بفوز على بوليفيا (3-1)، تعادل مع فنزويلا (0-0) وخسارة أمام البرازيل 0-5.

وقال قائد الاوروغواي دييغو غودين: "افتقدنا للهدف. نفكر بكل من شجعنا وعائلاتنا. لم ننجح برغم تقديمنا مستوى لافتاً في هذه البطولة. لقد أُقصينا بطريقة غير عادلة. وهذا أسوأ ما يمكن أن يحصل لنا".

من جهته، قال نجم البيرو خوسيه باولو غيريرو: "هذا فخر كبير لنا. الكلمات لا تعبّر عن فرحتنا. البعض حاول ضرب توازن هذه المجموعة حتى من الداخل، لكن الآن أفضّل السكوت في ظل التأهل. نجحنا بالفوز على الأوروغواي التي تعد من افضل عشرة منتخبات عالمية".