مطالبات من أهالي البقاع للدولة بالتعويض عن خسائر سنوات الحرب

احتلال داعش والنصرة لمساحات واسعة من جرود البقاع اللبناني ترك آثاراً سلبية كبيرة على الحياة الاقتصادية في القرى الحدودية اليوم، وبموازاة فرحة الأهالي بتحرير الجرود ترتفع أصوات المطالبين بالتعويض عن خسائر سنوات الحرب، وبتأمين الدولة خدمات واستثمارات لطالما حرمت منها هذه المناطق.

فيديوهات مشابهة