هل هذا أكبر ديناصور على الإطلاق؟

دراسة حديثة تقول أن البقايا الأحفورية التي تم اكتشافها جنوب غرب الأرجنتين عام 2012 تعود لأكبر ديناصور معروف حتى هذا اليوم